وزير التنمية المجتمعية بكازاخستان: جهود الإمام الأكبر تُمَثِّل أملَ العالم في تحقيق السلام ومواجهة التطرف والإرهاب

  • 10 سبتمبر 2018
وزير التنمية المجتمعية بكازاخستان: جهود الإمام الأكبر تُمَثِّل أملَ العالم في تحقيق السلام ومواجهة التطرف والإرهاب

استقبل فضيلة الإمام الأكبر، أ.د/ أحمد الطيب، شيخ الأزهر الشريف، اليومَ الاثنين، وزيرَ التنمية المجتمعية بكازاخستان، دارفان كاليتاليف، خلال زيارته للقاهرة.

نقل وزير التنمية الكازاخي تحيّاتِ الرئيس/ نور سلطان نزار باييف، رئيسِ جمهورية كازاخستان، لفضيلة الإمام الأكبر، وتهنئته له بمناسبة حُلول العام الهجريّ الجديد، مؤكّدًا أن فضيلة الإمام الأكبر يَحظى بمكانةٍ متميّزةٍ في قلوب جميع الكازاخيين؛ بصفته أكبرَ رمزٍ ومرجعيّةٍ للمسلمين في العالم.

وأوضح "كاليتاليف"؛ أن بلاده تتابع عن كَثَبٍ جهودَ فضيلة الإمام الأكبر وتحرُّكاتِه لنشْر السلام، ومَدّ جسور الحوار والتعاون بين الأديان، مضيفًا: أن العالم يجب أن يستثمرَ هذه الجهود؛ لأنها تُمَثِّل أمل العالم في تحقيق السلام، ومواجهة التطرف والإرهاب وإراقة الدماء.

من جانبه، قال فضيلة الإمام الأكبر: إن الأزهر الشريف يقوم بدَوره في نشر السلام والتواصل مع قادة الأديان حول العالم؛ انطلاقًا من رسالته ومنهجه الذي يؤمن بالتعددية، ويدعو إلى قَبول الآخَر، ويؤكّد أن الأديان جاءت لخير الإنسانية وسلامها، وليس لتغذية الحروب والنزاعات.

وأبدى فضيلته استعداد الأزهر لتقديم المزيد من الدعم لكازاخستان في المجالات العلمية والدعوية؛ من خلال زيادة عدد المِنَح المُقَدَّمة لطلاب كازاخستان للدراسة في الأزهر الشريف، وتدريب الأئمة الكازاخيين على التعامل مع القضايا المعاصرة؛ كالتطرف والإرهاب.

طباعة