18 نوفمبر, 2019

وحدة "لم الشمل" بالسويس تنظم لقاءً جماهيريا بحضور رئيس قطاع المعاهد الأزهرية

شهد الشيخ/ علي خليل، رئيس قطاع المعاهد الأزهرية، فعاليات اللقاء الجماهيري للتوعية الأسرية والمجتمعية، الذي نظمته وحدة لم الشمل بمنطقة السويس الأزهرية، بحضور الدكتور/ أحمد حمادي، رئيس الإدارة المركزية لمنطقة السويس، اليوم الأثنين ٢٠١٩/١١/١٨، والذي جاء تحت عنوان "الأسرة المصرية.. ثقافة.. تنشئة.. بناء".
استُهل اللقاء بتلاوة آيات من الذكر الحكيم، ثم ألقى الدكتور/ أحمد حمادي كلمة رحَّب فيها بالشيخ/ علي خليل وجميع الحاضرين، ثم تحدث عن اهتمام الدين الإسلامي بالروابط الأسرية الجيدة وأثرها في المجتمع، ثم تحدث الدكتور/ أحمد الشرقاوي، رئيس المكتب الفني بقطاع المعاهد الأزهرية عن اهتمام الأزهر الشريف بالأسرة وتنمية الروابط بين أفراد الأسرة للحفاظ على المجتمع كله.
أعقب ذلك كلمة للشيخ/ أسامة الحديدي، مدير مركز الأزهر العالمي للفتوى الإلكترونية، تناول خلالها أهداف برنامج التوعية الأسرية والمجتمعية، والتي تتضمن تأهيل المقبلين على الزواج، ونشر الوعي المجتمعي؛ وذلك لمحاولة الحد من ظاهرة الطلاق.
وأضاف الحديدي أن آليات تنفيذ البرنامج تقوم على محورين هما تنظيم الندوات، والفعاليات، واللقاءات الموسعة وتكثيف البرامج التدريبية الخاصة بالتوعية الأسرية والمجتمعية، لمرحلة ما قبل التعليم الجامعي، والذي يتضمن تقديم محتوى شرعي وعلمي عن الأسرة والحفاظ عليها .
ثم ألقى الشيخ/ علي خليل، رئيس قطاع المعاهد الأزهرية، كلمةً أوضح خلالها أن "الأسرة كيان لا بد من المحافظة عليه"، وأن حل النزاعات الأسرية من تعاليم الدين الإسلامي التي تساهم في بناء مجتمع صالح، وأن جميع أفراد الأسرة عليهم دور كبير في حل الخلافات التي تنشأ في الأسرة.
وقد توجه فضيلته بالشكر إلى جميع الحاضرين والقائمين على هذا العمل الذي يهدف إلى بناء مجتمع صالح.
وأكد الشيخ/ علي خليل أن افتتاح مقرات وحدة لم الشمل بالمناطق الأزهرية، يأتي انطلاقًا من اهتمام الشريعة الإسلامية بالأسرة، والحفاظ على كيانها.
حضر اللقاء الأستاذ/ سعد أبو الحمد، مدير عام المنطقة للعلوم الثقافية، والدكتور/ مؤمن إبراهيم، مدير عام المنطقة للعلوم الشرعية، وفضيلة الشيخ/ محمد المراوي، مدير عام الوعظ بمنطقة السويس.


كلمات دالة:

EasyDNNNews