مركز الأزهر العالمي للفتوى الإلكترونية


رسم الأشخاص.

  • | الأحد, 7 أكتوبر, 2018
رسم الأشخاص.

ما حكم رسم الأشخاص؟

الجواب: باسم الله، والحمد لله، والصلاة والسلام على سيدنا رسول الله صلى الله عليه وعلى آله وصحبه ومن والاه، وبعد...

فقد اختلف الفقهاء في حكم الرسم على أقوال، فمنهم من ذهب إلى التحريم مطلقًا؛ لعموم الأدلة الواردة في ذلك، منها قوله عليه الصلاة والسلام:  «إِنَّ الَّذِينَ يَصْنَعُونَ هَذِهِ الصُّوَرَ يُعَذَّبُونَ يَوْمَ القِيَامَةِ، يُقَالُ لَهُمْ: أَحْيُوا مَا خَلَقْتُمْ» صحيح البخاري.

ومنهم من ذهب إلى التحريم إذا كانت هذه الرسومات لكائنات حية تامة.

ومنهم من ذهب إلى الإباحة والجواز، وهذا ما نرجحه إذا لم يكن الغرض من هذه الرسومات التعظيم، أو مضاهاة لخلق الله جل وعز .أو إظهار ما أمر بستره، ولا فرق في ذلك سواء أكان الرسم عن طريق الفوتوشوب أم باليد.

هذا، والله تعالى أعلى وأعلم، وصلى الله على سيدنا محمد ﷺ وعلى آله وصحبه أجمعين.

طباعة
كلمات دالة:
Rate this article:
3.0

رجاء الدخول أو التسجيل لإضافة تعليق.

x