مركز الأزهر العالمي للفتوى الإلكترونية


التسامح الدّيني، والتعايش السلمي، ونبذ التطرف، قيم عظيمة جاء بها الأنبياء جميعًا من سيّدنا آدم إلى سيّدنا محمد عليهم الصلاة والسلام.

  • | الأربعاء, 4 سبتمبر, 2019

 التسامح الدّيني، والتعايش السلمي، ونبذ التطرف، قيم عظيمة جاء بها الأنبياء جميعًا من سيّدنا آدم إلى سيّدنا محمد عليهم الصلاة والسلام، وقد تَجلَّى ذلك في الدّستور العظيم الذي وضع موادّه سيّدنا رسول الله صلى الله عليه وسلم في المدينة، وكان من أعظم موادّه: " وَإِنَّ يهودَ بَنِي عَوْف أُمَّةٌ مَعَ الْمُؤْمِنِينَ، لِلْيَهُودِ دِينُهُمْ، وَلِلْمُسْلِمَيْنِ دِينُهُمْ مَوَالِيهِمْ وَأَنْفُسُهُمْ، إلَّا مَنْ ظَلم وأثِم، فَإِنَّهُ لَا يُوتِغ -أي يُهلك- إلَّا نفسَه، وأهلَ بَيْتِهِ " [سيرة ابن هشام، 2/ 107].    

طباعة
الأبواب: شريط الأخبار
كلمات دالة:
Rate this article:
لا يوجد تقييم

رجاء الدخول أو التسجيل لإضافة تعليق.