أيام عشر ذي الحجة.. أيام عظيمة، أقسم الله -عز وجل- بها، فقال: {وَالْفَجْرِ وَلَيَالٍ عَشْرٍ} [الفجر: 1، 2] فأحسنوا اغتنامها..  قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «ما من أيام العمل الصالح فيها أحب إلى الله من هذه الأيام»[رواه ابو داود]، فهيا بنا نُرى الله من أنفسنا خيرًا، و نتعرض لنفحاته بفعل الصالحات في هذه العشر الفاضلة.  التوبة الصادقة علي رأس الأعمال الطيبة كلها، ومفتاح الفلاح والنجاة، لا سيما في عشر ذي الحجة قال تعالي{ وَتُوبُوا إِلَى اللَّهِ جَمِيعًا أَيُّهَ الْمُؤْمِنُونَ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ} فبادروا بالتوبة  قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «من غدا إلى المسجد لا يريد إلا ليتعلم خيرا أو يعلمه كان له أجر معتمر تام العمرة، فمن راح إلى المسجد لا يريد إلا ليتعلم خيرًا أو يعلمه فله أجر حاج تام الحجة" المستدرك  أسباب تكفير الذنوب عديدة؛ فعن أبي هريرة رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «الصلوات الخمس، والجمعة إلى الجمعة، ورمضان إلى رمضان، مكفرات ما بينهن إذا اجتنب الكبائر» رواه مسلم  كان النبِي صَلَّى الله عَلَيه وَسَلَّمَ إِذَا رَأَى الْهِلالَ، قَالَ: «اللَّهُمَّ أَهِلَّهُ عَلَيْنَا بِالْيُمْنِ وَالْإِيمَانِ، وَالسَّلامَةِ وَالْإِسْلامِ، رَبِّي وَرَبُّكَ اللَّهُ» رواه أحمد  ربنا تقبَّلْ منا إنك أنت السميع العليم، وتُبْ علينا يا مولانا إنك أنت التواب الرحيم، ونجنا من الهم والغم والكرب العظيم، والحمد لله رب العالمين.  اللهم أجرنا من النار، ومن عذاب النار، ومن كل قولٍ أو عملٍ يقربنا من النار، وأعتق رقابَنا، ورقابَ آبائنا، ورقابَ أمهاتنا من النار.  عَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمَا، قَالَ: قَالَ النَّبِيُّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: " نِعْمَتَانِ مَغْبُونٌ فِيهِمَا كَثِيرٌ مِنَ النَّاسِ: الصِّحَّةُ وَالفَرَاغُ " أخرجه البخاري  سُميت الأشهر الحرم بهذا الاسم لزيادة حرمتها، وعظم الذنب فيها، ولأن الله سبحانه وتعالى حرَّم القتال فيها، قال تعالى: ( يَسْأَلُونَكَ عَنِ الشَّهْرِ الْحَرَامِ قِتَالٍ فِيهِ قُلْ قِتَالٌ فِيهِ كَبِيرٌ) 

أحدث الموضوعات

مركز الفتوى يدق ناقوس الخطر

     تابع مركز الأزهر العالمي للفتوى الإلكترونية عن كثب ما نشر عبر وسائل التواصل الاجتماعي من ألعاب تخطف عقولَ الأطفال، وتجعلهم يعيشون عالمًا افتراضيًّا يعزلهم عن الواقع، وتدفعهم بعد ذلك إلى ما لا تُحمد عاقبته، ومن ذلك ما...

مركز الأزهر العالمي للفتوى الإلكترونية يُصْدِرُ العدد الأول من مطويته الشبابية التثقيفية

حرصًا من الأزهر الشريف على الوصول لفئات المجتمع المختلفة ونشرًا للثّقافة والوَعي .. مركز الأزهر العالمي للفتوى الإلكترونية يُصْدِرُ العدد الأول من مطويته الشبابية التثقيفية (3سطور).. لتناقش قضايا الساحة وتتعرض لمفاهيم ورؤى الإسلام بشكل بسيط...

التنفير من جريمة الانتحار

الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على النبي الأمين، وعلى آله وصحبه أجمعين، وبعد... فإن الإسلام يأمر بالحفاظ على النفس البشرية، بل جعلها من الضروريات الخمس التي يجب رعايتها، وهي: الدِّين والنَّفس والنَّسل والمال والعقل. قال الشاطبي:...

مكانة المرأة في الإسلام

تعلمنا في أزهرنا الشريف على يد مشايخنا فن قراءة النصوص الشرعية سواء من الكتاب أو السنة ، وكان مما تعلمنا على أيديهم أن النص يحتاج إلى عدة مهارات للتعامل معه تتمثل في فهم اللغة والمنطق وأسباب النزول والواقعة التي قيل فيها النص، ومعرفة مقاصد...

الأول12131415161718192021

فيديو