البعوث الإسلامية

وكيل الأزهر يشهد حفل ختام المهرجان الرياضي لمدن البعوث الإسلامية

شومان يثني على الحفل "الغير مسبوق" ويؤكد: الطلاب الوافدون في قلب الأزهر وإمامه الأكبر

  • | السبت, 20 أغسطس, 2016
وكيل الأزهر يشهد حفل ختام المهرجان الرياضي لمدن البعوث الإسلامية

المشرف على المدينة: 600 طالب شاركوا في المعسكر الصيفي من أكثر من 30 دولة

شهد فضيلة الاستاذ الدكتور عباس شومان وكيل الأزهر الشريف الحفل الختامي للمهرجان الرياضي للطلاب الوافدين المقام في مدينة البعوث الإسلامية بالإسكندرية بحضور عدد من كبار قيادات الأزهر الشريف على رأسهم مستشار فضيلة الإمام الأكبر للتطوير المؤسسي الدكتور جلال قريطم، والمشرف العام على مدن البعوث الإسلامية الاستاذ أحمد معبد.

كما حضر الحفل القنصل السوداني بالإسكندرية محمد الصغيرون، والدكتور أحمد البدري رئيس منطقة الإسكندرية والدكتور ياسر الفقي رئيس لجنة الفتوى بالمنطقة.

وأثنى وكيل الأزهر خلال كلمته التي ألقاها في الحفل على جهود القائمين بالمهرجان، وعلى رأسهم الاستاذ مدحت أحمد المشرف العام على الفوج الرياضي، وجميع أفراد فريق العمل الذي أخرجه على أكمل وجه، واصفًا إياه بالحدث "الغير مسبوق" في تاريخ الأزهر الشريف.

وأكد شومان أن سياسة الأزهر واضحة وثابتة مع الطلاب الوافدين، حيث أنها تقدم الكثير من الدعم والمساعدة لهم مقابل الالتزام بالمنهج الأزهري وعدم الخروج عنه حتى لو كان بحثًا عن علم من مواقع ومناطق مجهولة ولا تلتزم بالثوابت وفكر الأزهر الوسطي.

وشدد فضيلة الوكيل على أن مثل هذه الفعاليات تساعد الطلاب بشكل كبير على قضاء وقت فراغهم بطريقة مناسبة، حيث أنهم يبتعدون عن أسرهم الصغيرة في بلادهم، ولكنهم يعيشون بين أسرتهم الكبيرة في مدينة البعوث الإسلامية.

ولفت وكيل الأزهر إلى رعاية واهتمام فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر بالطلاب الوافدين، وهو ما ينتظر في مقابله أن يؤدي أن هؤلاء الطلاب واجبهم تجاه دينهم وبلادهم والأزهر الشريف، مشيرًا إلى أنها مهمة ثقيلة وصعبة.

وشدد شومان على أن الأزهر يقدم علومه عبر العديد من الوسائل سواء من خلال مدينة البعوث الإسلامية أو قطاع المعاهد أو الجامع الأزهر، مطالبًا الطلاب بالابتعاد عن أي حلقات علم مجهولة الهوية والهدف، مؤكدًا في الوقت نفسه أن الأزهر لا يعادي أحد إلا من يحاول أن يضر أبنائه الطلاب.

ومن جانبه أكد الاستاذ أحمد معبد المشرف العام على مدن البعوث الإسلامية أن هدف مثل تلك المعسكرات بث روح المودة والألفة بين الطلاب من مختلف الجنسيات، ما يتحقق فيه قول الله تعالي "وجعلناكم شعوبًا وقبائل لتعارفوا"

كما أثنى معبد على برلمان الطلاب الوافدين، ودوره الهام في إنجاح هذا المهرجان، مؤكدًا أنه يعامل طلاب البرلمان كقيادات وليس كطلاب.

وقال معبد أن تلك الفاعليات والتي استمرت لمدة 5 أسابيع، ما بين 4 أسابيع معسكر صيفي به العديد من الأنشطة الثقافية والاجتماعية، وفوج رياضي كامل لمدة اسبوع واحد، شارك بها أكثر من 600 طالب، قاموا خلاله بزيارة أشهر معالم الاسكندرية وممارسة ألوانًا متعددة من الأنشطة والمسابقات الرياضية والثقافية والترفيهية.

مضيفًا أن هذا المهرجان الرياضي تم بمشاركة برلمان الطلاب الوافدين مع المختصين من مدن البعوث على مدى أسبوع إضافي، واشترك فيه نحو 120 طالبًا من 30 دولة مختلفة موزعين على 6 فرق في كرة القدم و5 في كرة السلة، و4 في كرة السرعة، و3 في كرة الطائرة، و3 في تنس الطاولة.

ووجه المشرف العام الشكر لفريق العمل للفوج الخامس وعلى رأسهم استاذ مدحت أحمد رئيس الفوج، واستاذ هيثم الغزالي منسق الحفل، والاخصائيين الرياضيين عبدالعال غلوش، محمد عبدالفتاح، محمود مختار، والاخصائيين الثقافيين عبدالعزيز عبداللطيف، نبيل فتحي، وخطاط الفوج مصطفى البطريق. 

ومن جانبه قال آدم يونس رئيس برلمان الطلاب الوافدين في كلمته التي ألقاها بالاحتفال أن الأزهر الشريف له كثير من الفضل على الطلاب الوافدين، وهم يقدرون دوره كثيرًا.

وأثنى الطالب في كلمته على فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر، مشيرًا إلى أن مكتبه مفتوح دائمًا لجميع الطلاب الوافدين.

جدير بالذكر أن بحفل ختام المهرجان تنتهى فعاليات المعسكر الصيفي للطلاب الوافدين، الذي استمر لخمسة أسابيع متصلة، وانتهى بالمهرجان الرياضي، سوف يعود الفوج الرياضي بالكامل إلى القاهرة صباح غدًا الأحد.

طباعة

رجاء الدخول أو التسجيل لإضافة تعليق.

x
حقوق الملكية 2018 البعوث الإسلامية
تصميم وإدارة: بوابة الأزهر الإلكترونية | Azhar.eg