أمين "البحوث الإسلامية": الأزهر أسهم بدوره الفعّال في إثراء الحوار المتبادل مع مختلف دول العالم لدعم أواصر السلام بين الناس

  • | الأربعاء, 9 يناير, 2019
أمين "البحوث الإسلامية": الأزهر أسهم بدوره الفعّال في إثراء الحوار المتبادل مع مختلف دول العالم لدعم أواصر السلام بين الناس

قال د. محيي الدين عفيفي الأمين العام لمجمع البحوث الإسلامية إن الأزهر الشريف بقيادة الإمام الأكبر د. أحمد الطيب شيخ الأزهر أسهم بدوره الفعّال في إثراء الحوار المتبادل مع مختلف دول العالم لدعم أواصر السلام بين الناس من خلال التقريب بين أتباع الأديان المختلفة، ليتعايش الناس فيما بينهم تحت راية واحدة تعلي صالح الإنسانية وتنبذ التطرف والإرهاب، وهو ما ينطلق من منهج قرآني أشار إلى أن الهدف من خلق الناس قبائل وشعوب لأجل التعارف والتكامل.

أضاف الأمين العام خلال ندوة أقيمت بقاعة الأزهر للمؤتمرات بعنوان: "مساهمة أوزبكستان في تطوير الحضارة الإسلامية وآفاق تعزيز التعاون بين جمهورية مصر العربية وجمهورية أوزبكستان في المجالين الاجتماعي والديني"، حيث ألقى مستشار رئيس جمهورية أوزبكستان د.رستم قاسموف محاضرة، بحضور مفتي أوزبكستان والوفد المرافق لهما، وبمشاركة وعاظ الأزهر الشريف، وقال إن جمهورية أوزبكستان قدمت للأمة الإسلامية علماء أثروا الفكر الإسلامي بجهدهم، كان منهم الإمام البخاري، والخوارزمي، والبيروني، والنسائي، والزمخشري، والترمذي وغيرهم من أعلام التراث الإسلامي.

فيما أشار مستشار رئيس جمهورية أوزبكستان د.رستم قاسموف  في كلمته إلى أن العلاقات بين مصر وأوزبكستان قوية وتشهد تقدمًا كبيرًا من العام الماضي بعد زيارة الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي وعقد العديد من مذكرات التعاون بين البلدين في شهر سبتمبر الماضي وزيارة شيخ الأزهر في أكتوبر الماضي.

كما أعرب مستشار الرئيس عن سعادته البالغة لحضوره إلى مصر في هذا الوقت الذي يتزامن مع افتتاح السيد رئيس الجمهورية عبد الفتاح السيسي مسجد الفتاح العليم وكاتدرائية ميلاد السيد المسيح، وهو يعكس المشهد الحضاري المصري على مرّ التاريخ، في احتوائه للجميع واحتضانه لجميع المواطنين، ومواجهته لدعاة التشدد والغلو، وجهود مصر في مواجهة الإرهاب والتطرف.

ومن جانبه أكد مفتي أوزبكستان على أهمية التعاون بين جمهورية أوزباكستان وبين الأزهر الشريف للاستفادة من الجهود التي يبذلها الأزهر الشريف في خدمة الإسلام والمسلمين في جميع أنحاء العالم، وضرورة التأسي بالأزهر الشريف في جهوده التي يبذلها على كافة الأصعدة بقيادة الإمام الأكبر د.أحمد الطيب شيخ الأزهر، وقد شهدت هذه الزيارة بحث أوجه التعاون بين الوفد الأوزبكستاني ومجمع البحوث الإسلامية في المجالات العلمية.

 
طباعة
كلمات دالة:




 

 

القاهرة
الفجر
الظهر
المغرب
العشاء