أمين "البحوث الإسلامية" يلتقي مديري العموم لبحث خطة العمل القادمة ودعم خطط التوعية

  • | الأحد, 5 مايو, 2019
أمين "البحوث الإسلامية" يلتقي مديري العموم لبحث خطة العمل القادمة ودعم خطط التوعية

- أجرى جولة تفقدية التقى خلالها الباحثين والعاملين بالمجمع.

- أكد أن ثقة الجمهور في الأزهر وعلمائه تفرض علينا مزيدًا من الأعباء والمسئولية.

التقى د.نظير محمد عياد أمين عام مجمع البحوث الإسلامية اليوم بالأمناء المساعدين  بالمجمع ومديري العموم بحضور فضيلة وكيل الأزهر الشيخ صالح عباس، ورئيس قطاع المعاهد الأزهرية، ومساعدي الأمين العام د.حسن القصبي مساعد الأمين للشئون العلمية والبحوث، د.إلهام محمد شاهين مساعد الأمين لشئون الواعظات، د.محمد عيسى رئيس أكاديمية الأزهر لتدريب الوعاظ والأئمة.

بحث الأمين العام خلال أول يوم عمل له بالمجمع خطة العمل خلال المرحلة المقبلة التي تنفذ ضمن استراتيجية الأزهر الشريف تحت قيادة فضيلة الإمام الأكبر أ.د/ أحمد الطيب – شيخ الأزهر، مؤكدا خلال لقائه بمديري العموم أننا في مرحلة مهمة تحتاج منا جميعًا إلى مزيد من الأداء وتحمل الأعباء، فنحن نتعامل مع فئات متنوعة من المجتمع في حاجة ملحة إلى المعرفة في الكثير من الأمور التي ترتبط بحالهم ارتباطًا مباشرًا، كما أن ثقة الناس بالأزهر وعلمائه الأجلاء تزيد من تلك الأعباء وتفرض علينا مسئولية إضافية.

كما تفقد الأمين العام في جولة سريعة -بعد لقاء مديري العموم- بعض الإدارات والتقى الباحثين بالمجمع، مشيرًا إلى أن العمل البحثي مهمة عظيمة تحتاج من الباحث إلى أن يكون على معرفة ودراية تامة بالبحث العلمي ومناهجه وكيفية الاستفادة منه على أرض الواقع، من خلال مناقشة القضايا المعاصرة التي تشغل بال الناس وتلبي احتياجاتهم المعرفية، سواء على مستوى القضايا الفكرية أم القضايا المجتمعية والأسرية.

 
طباعة
كلمات دالة:
Rate this article:
لا يوجد تقييم