03 أكتوبر, 2021

تزامنًا مع ذكر الانتصارات المجيدة "البحوث الإسلامية" يطلق حملة توعية في محافظات مصر بعنوان "أكتوبر بطولات الماضي وإرادة المستقبل"

تزامنًا مع ذكر الانتصارات المجيدة  "البحوث الإسلامية" يطلق حملة توعية في محافظات مصر بعنوان "أكتوبر بطولات الماضي وإرادة المستقبل"

يطلق مجمع البحوث الإسلامية بالأزهر الشريف حملة توعوية شاملة بعنوان "أكتوبر بطولات الماضي وإرادة المستقبل" وذلك تزامنًا مع ذكرى انتصارات أكتوبر المجيدة؛ في إطار توجيهات فضيلة الإمام الأكبر أ.د/ أحمد الطيب_شيخ الأزهر بضرورة العمل الدائم على توعية الناس بالقيم المجتمعية والوطنية بما ينعكس إيجابًا على تحقيق السلم المجتمعي ويدعم خطط التنمية والعمل من أجل البناء.
وقال الأمين العام لمجمع البحوث الإسلامية د. نظير عيّاد إن حرب أكتوبر المجيدة تمثل أهمية كبرى في التاريخ المصري المعاصر؛ لما اشتملت عليه من الكثير من الدروس المهمة التي نحن جميعًا بحاجة إلى تطبيقها والاستفادة منها في واقعنا الحالي، والتي من أهمها حب الوطن والتضحية من أجله، والعمل على بنائه ورفعته، وهو ما يحتاج إلى تكثيف الجانب التوعوي من أجل أن يدرك الناس قيمة هذا الوطن وتاريخه الحافل بالانتصارات.
أضاف عيّاد أن الحملة التي يطلقها المجمع تزامنًا مع انتصارات أكتوبر المجيدة وتستمر على مدار أسبوع كامل، تستهدف التركيز على حب الوطن وأهميته بالنسبة للفرد والمجتمع، وضرورة التعاون والإحساس بالآخرين، خاصة في وقت الأزمات، وأهمية أن يؤدي كل فرد دوره في المجتمع حتى يزدهر ويستقر، كما تستهدف أيضًا بيان أن الاتحاد والعمل الجماعي هو الضمانة الأقوى لعبور كل المحن ومواجهة الصعاب.
أوضح الأمين العام أن الحملة من خلال برنامجها اليومي الذي يشتمل على لقاءات مباشرة وفيديوهات ومحتوى إلكتروني، سوف تلقي الضوء على سيناء الحبيبة ومكانتها بالنسبة للدولة المصرية على مر التاريخ؛ فسيناء ملتقى الديانات ومنبع الحضارات، ومهبط الرسل والأنبياء، كما تتناول الحملة التضحيات العظيمة التي قامت بها القوات المسلحة في حماية الدولة المصرية من المخاطر الخارجية والداخلية.
أشار عيّاد أن الحملة ينفذها وعاظ وواعظات الأزهر الشريف عن طريق اللقاءات المباشرة، بالإضافة إلى النشر الالكتروني عبر صفحات المجمع على مواقع التواصل الاجتماعي، وموقع المجمع على بوابة الأزهر الالكترونية.

عدد المشاهدة (85)/التعليقات (0)

كلمات دالة: