16 سبتمبر, 2021

خلال مشاركته في تكريم الفائزين بمسابقة "مئذنة الأزهر" أمين "البحوث الإسلامية": اللغة العربية تمثل أهم حلقة وصل تدعم التقارب والتفاهم بين الشعوب

خلال مشاركته في تكريم الفائزين بمسابقة "مئذنة الأزهر" أمين "البحوث الإسلامية": اللغة العربية تمثل أهم حلقة وصل تدعم التقارب والتفاهم بين الشعوب

شارك الأمين العام لمجمع البحوث الإسلامية د. نظير عياد في فعاليات حفل تكريم الفائزين في مسابقة مئذنة الأزهر الشريف للشعر العربي (الموسم الثاني)، والتي نظمها مركز تطوير تعليم الطلاب الوافدين والأجانب؛ وذلك بمشاركة عدد من قيادات الأزهر الشريف.
وقال الأمين العام خلال كلمته، إن هذا الحفل يأتي تأكيدًا على جهود الأزهر الشريف في الاهتمام باللغة العربية وفنونها المختلفة؛ وتنفيذًا لتوجيهات فضيلة الإمام الأكبر أ.د. أحمد الطيب - شيخ الأزهر، والذي لا يدخر جهدًا في دعم كل ما من شأنه أن يسهم في إثراء المعارف والعلوم لدى الناس عمومًا ولدى طلاب العلم بشكل خاص.
أضاف عيّاد أن هذه المسابقة تأتي ضمن استراتيجية الأزهر الشريف الشاملة في الاهتمام باللغة العربية التي نزل بها القرآن الكريم على النبي الأمين صلى الله عليه وسلم وهي اللغة الغنية بمعانيها ومفرداتها والتي يتحدثها كثير من البشر في العالم، لتؤكد هذه المسابقة على أن الأزهر واللغة مترابطان ومتلازمان، فاللغة العربية تربط بين الشعوب مهما اختلفت ثقافتهم، فهي تمثل حلقة وصل تدعم التقارب والتفاهم بين الجميع مهما بعدت المسافة بينهم.
أوضح الأمين العام أن المسابقة شهدت إقبالًا كبيرًا من جانب الطلاب؛ كما كان لها الدور المهم في اكتشاف مواهب جديدة ونماذج متميزة في هذا الفن، وهو ما يحقق رؤية الأزهر في اكتشاف مثل هذه المواهب والعمل على رعايتها وتنميتها.

عدد المشاهدة (510)/التعليقات (0)

كلمات دالة: