"تشجير المساجد" مشروعٌ بيئيٌّ يرى النور ضمن فعاليات الحفاظ على البيئة في ألمانيا

  • | الثلاثاء, 4 سبتمبر, 2018
"تشجير المساجد" مشروعٌ بيئيٌّ يرى النور ضمن فعاليات الحفاظ على البيئة في ألمانيا

     تابع "مرصد الأزهر" مبادرةً فريدة من نوعها، تُبَيِّن مدى وعي المسلمين بقضايا البيئة واهتمامهم بها، حيث تأتي هذه المبادرةُ في إطار مشروع "شجرة المسجد"، الذي يُقام بمبادرةٍ من "مركز بلال الشبابي"؛ لتَخضير فضاءات المساجد.
ويُشرِف على هذه المبادرة الإنسانية: المجلسُ الأعلى للمسلمين في ألمانيا، بالتعاون مع المنتدى الإبراهيميّ، والتي تُعَدُّ تَتِمَّةً لمبادراتٍ أخرى سبقتْ في مجال الحفاظ على البيئة؛ لإظهار مدى اهتمام الأديان بإعمار الأرض، وسلامة الإنسان.
وانطلق مشروع "شجرة المسجد" من رحاب "مسجد الرحمة"، بمدينة "دارمشتات" الألمانية؛ حيث تمّ تَخضير جدران وساحة المسجد بنباتاتٍ وأشجارٍ متنوّعة، وبتعاونٍ مشترَك بين شباب المدينة، من أصولٍ وأديانٍ مختلفة.
و يُنظِّم "مركزُ بلال"، يومَ الثلاثاء 2018/9/4، حفلَ تَدشينِ حُلَّةِ "مسجد الرحمة"، الخضراءِ الجميلة، كما يشهد الحفلَ شخصياتٌ اجتماعية معروفة، من مدينة "دارمشتات" وضواحيها.
ومن المُقَرَّر أن تمتدّ المبادرة لتشملَ مساجدَ أخرى؛ حيث ستكون المحطة القادمة: تَدشين أعشاشٍ لبعض أنواع الطيور، التي أُنشئت على صومعة "مسجد الأمير سلطان"، التابِعِ هو الآخَر للمجلس الأعلى للمسلمين في ألمانيا.
وتَجدُر الإشارة إلى أن "مسجد الأمير سلطان"، يُعَدُّ من أوائل المساجد في ألمانيا، التي تستفيد بشكلٍ كامل من الطاقات المُتجدِّدة؛ ومن أجل ذلك: سيتمّ تكريمُ المسجد يومَ الخميس 2018/9/6، من طرف "عشرية الأمم المتحدة للتنوع البيولوجي".
ويرى "المرصد" أن هذه المبادرةَ تعكس مدى اهتمام المسلمين بالبيئة؛ ولذا يأمُل "المرصد" أن تقوم كثيرٌ من المساجد بتَكرار هذه المبادرة.
كما يُعَبِّر "المرصد" عن تقديره للمجلس المركزيّ للمسلمين في ألمانيا؛ على اهتمامه ورعايته لمثل هذه الأمور.

طباعة
كلمات دالة:
Rate this article:
No rating

x