منظمات داعمة للقضية الفلسطينية تقاطع عرضًا ترويجيا لفرقة صهيونية في تشيلي

  • | السبت, 1 سبتمبر, 2018
منظمات داعمة للقضية الفلسطينية تقاطع عرضًا ترويجيا لفرقة صهيونية في تشيلي

     استمرارًا لمتابعة مستجدات القضية الفلسطينية ومبادرات منظمات المجتمع المدني على الصعيد العالمي لدعمها، ‏تابعت وحدة الرصد باللغة الإسبانية مقاطعة عدد من المنظمات الفلسطينية، وكذا المنظمات الداعمة للقضية الفلسطينية في دولة تشيلي عرضًا موسيقيًا ثقافيًا يروج للكيان الصهيوني في ‏العاصمة التشيلية "سانتياجو"، الأمر الذي أثار غضب أنصار الكيان الصهيوني هناك.‏
وقد امتنع الكثيرون في دولة تشيلي عن حضور هذا العرض الترويجي اعتراضًا على ممارسات ‏قوات الاحتلال الصهيوني التي تنتهك كل الأعراف الدولية وحقوق الإنسان، ودعمًا لحقوق ‏الشعب الفلسطيني في الحرية والسيادة. جدير بالذكر أن هذا العرض المناصر للكيان ‏الصهيوني قوبل بالمقاطعة ايضًا في دول أخرى مثل البرازيل والأرجنتين.‏
يأتي الاحتجاج على إقامة هذا العمل الدعائي للنظام الصهيوني ضمن الحملة الدولية للمقاطعة، ضمن مطالبات أخرى منها ‏سحب الاستثمارات وفرض العقوبات على الكيان الصهيوني المحتل.
ويعتقد مرصد الأزهر أن الظهير الشعبي للقضية الفلسطينية خاصة في دول أمريكا اللاتينية هو ظهير قوي ذو تاثير واضح في دعم قضية فلسطين التي باتت تؤرق ضمير أصحاب المبادئ في العالم، ويأمل المرصد أن تمتد هذه الجهود إلى المستويات السياسية التي تمارس ضغوطًا فاعلة لنصرة هذه القضية.

طباعة
كلمات دالة:
Rate this article:
No rating

x