بنجلاديش تطالب المجتمع الدولي بإنهاء أزمة الروهينجا

  • | الثلاثاء, 3 سبتمبر, 2019
بنجلاديش تطالب المجتمع الدولي بإنهاء أزمة الروهينجا

طالبت جمهورية بنجلاديش الشعبية المجتمعَ الدولي بأن يكون أكثر إقدامًا للتوصل إلى حل مستدام لإنهاء أزمة لاجئي الروهينجا، الذين فرّوا من آلة القتل والتعذيب في دولة ميانمار.
ونقلت صحيفة «ذا ديلي ستار» عن وزير خارجية بنجلاديش أبو الكلام عبد المؤمن، قوله: إنه يجب على القيادات العالمية والمنظمات الدولية أن تكون أكثر نشاطًا؛ لإلزام ميانمار باتخاذ الترتيبات اللازمة لعودة الروهينجا.
وأضاف وزير الخارجية أن أزمة الروهينجا لا تُمثِّل مشكلة لبنجلاديش فحسب، بل للعالم بأسره، مهاجمًا دولة ميانمار بسبب بيانها الصحفي الذي اتهمت فيه بنجلاديش بالفشل في إعادة النازحين.
وأكد عبد المؤمن أن مهمة بلاده -التي قامت بها- ترتيب الخدمات اللوجستية، مشيرًا إلى أن الروهينجا لا يثقون بميانمار، وأن عليها أن تسمح للأمم المتحدة والوكالات الدولية الأخرى بزيارة ولاية «راخين»، وأن ترى ترتيباتها.
من جانبه يؤكد مرصد الأزهر لمكافحة التطرف أن أزمة الروهينجا مأساة وضعت المجتمع الدولي أمام اختبار إنساني؛ إذ إنه تم تشريد مليون شخص على مرأى ومسمع من العالم أجمع، مطالبًا بضرورة التحرك الفوري لإنهاء تلك الأزمة الإنسانية التي طال أمدها.
 

طباعة
كلمات دالة:
Rate this article:
No rating