هجوم جديد في بوركينا فاسو يخلف نحو خمسة عشر قتيلًا

  • | الثلاثاء, 29 أكتوبر, 2019
هجوم جديد في بوركينا فاسو يخلف نحو خمسة عشر قتيلًا

بعد أيام قليلة من مقتل زعيم تنظيم داعش أبو بكر البغدادي، تطالعنا الأخبار بهجوم إرهابي جديد في بوركينا فاسو يحمل رسالة إلى العالم؛ مفادها أن الفكر المتطرف لا يموت ولا ينتهي بموت أصحابه!! حيث وقع هذا الهجوم في قرية "بوبي مينجاو" شمال "بوركينا فاسو" مخلفًا وراءه نحو 15 قتيلًا؛ حيث شن مسلحون هجومًا على القرية، وقاموا باختطاف عدد من سكانها، كما قاموا بنهب عدد من المنازل والمتاجر، كما ذكر مصدر أمني أن هذا الهجوم تسبب في نزوح سكان القرية إلى منطقة "دجيبو" عاصمة محافظة سوم على بعد 26 كم عن القرية.
ومرصد الأزهر إذ يتابع عن كثب ما يحدث على الساحة الإفريقية، فإنه يؤكد على أن هذا الفكر السرطاني الخبيث لا ينتهي بموت معتنقيه، بل يجب القضاء على روافده وتجفيف منابعه؛ فالمواجهة الفكرية عامل مهم وأساسي إلى جانب المواجهة العسكرية؛ لأن قوام وأساس تلك التنظيمات مبني على أفكار ومعتقدات، فيذهب أقوامٌ ويأتي آخرون، ويبقى ذلك الفكر العقيم وهذا المعتقد الخبيث، وهذا ما يحرص عليه مرصد الأزهر عند مواجهته للأفكار المغلوطة التي تبثها الجماعات الإرهابية.

طباعة
كلمات دالة:
Rate this article:
No rating