المرصد في أسبوع.. استنكار الاعتداء على أحد المساجد في الدنمارك.. وإطلاق حملة «حمايتهم واجب عليك».. وتحليل النشاط الإرهابي في أفريقيا

  • | الإثنين, 1 فبراير, 2021
المرصد في أسبوع.. استنكار الاعتداء على أحد المساجد في الدنمارك.. وإطلاق حملة «حمايتهم واجب عليك».. وتحليل النشاط الإرهابي في أفريقيا

     سلَّط مرصد الأزهر لمكافحة التطرف الضوءَ على عدد من القضايا التي شغلت الرأي العام المحلي والعالمي خلال الأسبوع الماضي؛ حيث تابع المرصد حادث الاعتداء الذي تعرَّض له أحد المساجد في المنطقة الحدودية بين الدنمارك وألمانيا، والذي قام فيه شخص مجهول بكتابة عبارات مسيئة للإسلام والقرآن على جدران المسجد.
وأكَّد المرصد استنكاره لهذا الاعتداء المتطرف والسلوك عنصري الذي يُعدُّ حلقة جديدة في سلسلة الاعتداءات المتكررة على المساجد في الدنمارك، مطالبًا بسرعة ضبط مرتكب الجريمة، وتوفير الحماية للمساجد ودور العبادة بصفة عامة.
كما استنكر المرصد حادث الإهانة الذي تعرَّضت له فتاة محجبة داخل أحد مستشفيات فرنسا؛ بسبب ارتدائها للحجاب.
واستنكر المرصد هذا السلوك غير المسؤول والذي يُعدُّ عنصرية وعملًا مشينًا ناجمًا عن خطاب الكراهية المتصاعد الذي تتبنَّاه بعض وسائل الإعلام الغربية ضد المسلمين، مؤكدًا أن مثل هذه الأعمال من شأنها أن تزيد الهوة بين مكونات المجتمع الفرنسي الواحد.
وتعليقًا على مقطع الفيديو الذي أظهر شخصًا يهدِّد بقتل رجل مسلم يحمل الجنسية الأمريكية ومالك محطة وقود في ولاية «أوريغون» الأمريكية، ويوجِّه إليه سيلًا من الإهانات المسيئة والمعادية للمسلمين، جدَّد المرصد استنكاره لحوادث الكراهية والعنصرية التي يتعرَّض لها المسلمون داخل المجتمعات الغربية، مشيرًا إلى أنه بصدد إصدار دراسة حول خطاب الكراهية في وسائل الإعلام العالمية.
كما علَّق المرصد على مطالبة الادِّعاء العام الإسباني بمعاقبة سبعة من أعضاء حزب «فوكس» اليميني المتطرف في إسبانيا، بينهم نائب رئيس الحزب، في تهم تتعلَّق بإثارة الكراهية وممارسة التمييز والترويج له والتحريض عليه، وأكَّد المرصد أن الفكر اليميني المتطرف يشكِّل تهديدًا خطيرًا لأمن المجتمعات واستقرارها، وأنه لا يقل خطورة عن أفكار الجماعات المتطرفة التي ترتكب جرائمها باسم الدين.
وفي بثٍّ مباشر مع برنامج «صباح الخير يا مصر» المُذاع على شاشة التليفزيون المصري، قال المرصد إنه أطلق حملةً بعنوان: «حمايتهم واجب عليك»؛ بهدف التوعية بخطورة التطرف على أفراد الأسرة التي تعد أحد أركان المجتمع، مشيرًا إلى أن رسائل الحملة نُشرت بلغات المرصد المختلفة، وبيَّنت أهمية التواصل والنقاش الإيجابي بين أفراد الأسرة في حمايتها من الانسياق وراء الأفكار المتطرفة، وأكَّدت أن عناية الأسرة بالأبناء واحتواءها لهم يمثِّل حائط صدٍّ أمام البحث عن الاحتواء الذي تستغلُّه التنظيمات الإرهابية كوسيلة للاستقطاب.
من جهة أخرى، ثمَّن مرصد الأزهر مطالبة طالبات إسبانيات بتصحيح معلومات خاصَّة بنص أحدث خلطًا وربطًا بين اللاجئين والإرهاب على البوابة الإلكترونية للاتحاد الأوروبي، كما ثمَّن المرصد استجابة الاتحاد الأوروبي وحرصه على تعديل النص الأصلي بالصورة اللائقة والمتماشية مع احترام حقوق اللاجئين والمبادئ العامة لحقوق الإنسان.
وتحليلًا للنشاط الإرهابي داخل القارة الأفريقية، قال المرصد إنه يقدِّر الدور المهم الذي تقوم به جمهورية الكونغو الديمقراطية وغيرها من الدول المجاورة في الدعم المستمر والفعال لقضية اللاجئين، مطالبًا تلك الدول باستمرارها في منح حق اللجوء، ودعم تسجيل الوافدين الجدد، وتقديم المساعدة اللازمة لهم.
كما شدَّد المرصد على ضرورة مواصلة العمليات العسكرية النوعية ضد التنظيمات الإرهابية وخاصة الجوية منها، لافتًا إلى أن تكثيف تلك العمليات سيساعد على ضبط الأمن داخل الدول الأفريقية التي تعاني من ويلات الإرهاب.
وعلى صعيد المقالات والتقارير المتواصلة، نشر المرصد عددًا من المقالات والتقارير، من أبرزها باللغة العربية: «المدينة الفاضلة سبيل دغدغة المشاعر لدى التنظيمات المتطرفة»، و«حرية العقيدة في فكر الأزهر ودورها في مكافحة التطرف»، و«شباب آسيا الوسطى بين التطرف والتغريب».
كما نشر المرصد مقالًا باللغة السواحيلية تحت عنوان «التسامح هو الأساس لحل العديد من مشكلات العنف والتطرف التي ابتلي بها عالمنا الحديث»، ومقالًا باللغة التركية تحت عنوان «حرية العقيدة في الحديث النبوي»، ومقالًا باللغة الصينية تحت عنوان: «الحرية الدينية في الإسلام»، إلى جانب نشر عدد من الرسائل والمتابعات عبر منصات المرصد بلغاته المختلفة.

طباعة
الأبواب: تقارير
كلمات دالة:
Rate this article:
No rating