| 17 يناير 2019 م

فى الجلسة الأولى لندوة "الإسلام والغرب.. تنوع وتكامل": د. الفقى: كلمة الإمام الأكبر شخصت مشاكل الأمة ووضعت العلاج المناسب

  • 25 أكتوبر 2018
فى الجلسة الأولى لندوة "الإسلام والغرب.. تنوع وتكامل": د. الفقى: كلمة الإمام الأكبر شخصت مشاكل الأمة ووضعت العلاج المناسب

انطلقت أعمال الجلسة الأولى للندوة الدولية التى يقيمها الأزهر الشريف ومجلس حكماء المسلمين «الإسلام والغرب.. تنوع وتكامل»، حيث جاءت تحت عنوان «تطور العلاقة بين الإسلام والغرب» وقد تحدث فيها كل من الدكتور مصطفى الفقى مدير مكتبة الإسكندرية، والمطران منير حنا مطران الكنيسة الأسقفية بمصر وشمال أفريقيا، نيابة عن الأسقف جاستن ويلبى رئيس أساقفة كانتربرى، والدكتور محمد عبدالغنى شامة أستاذ الدراسات الإسلامية بكلية اللغات والترجمة بجامعة الأزهر، والسيد كازو تكاهاشى نائب رئيس الرابطة اليابانية لدراسات كيوسى باليابان.

وأكد الدكتور مصطفى الفقى، مدير مكتبة الإسكندرية، فى كلمته أن فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر الشريف، قدم نموذجاً لصحيح الإسلام بروحه وتعاليمه السمحة التى تقبل الآخر وتدعو للتعارف والتعاون، وأن كلمته التى ألقاها جاءت فى صميم تخصصه باعتبار أنه رجل متخصص فى الفلسفة الإسلامية، ووضع يده على مشاكل الأمة، وشخصها تشخيصا صحيحا ووضع لها العلاج المناسب، مؤكدا على أن الأزهر فى عهد فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب، قد شهد نجاحا كبيرا، وتجاوز الفترة التى عصفت بالأمة، خلال السنوات الأخيرة، ونجح فى لم شمل المجتمع المصرى، فأنشأ بيت العائلة المصرى، وشرع للحوار مع الحضارات المختلفة للوصول إلى توافق واتفاق ليؤكد عالمية الإسلام وتسامحه.

وأكد الفقى أن العلاقة بين الإسلام وأوروبا علاقة محورية مهمة، إلا أنها تتسم بالصعوبة نظراً لقيام بعض الجماعات المتطرفة بتشويه صورة الإسلام فى الغرب من أجل تحقيق مصالحها الشخصية، ما يدفع إلى أهمية العمل المتبادل والتبادل الثقافى والمعرفى بين الشرق والغرب لإيجاد الحلول التى تسهم فى الوصول إلى التعايش والفهم المتبادل، موضحاً أن الإسلام دين له مكانته وقيمته وتعاليمه السمحة التى تحث على المواطنة والمؤاخاة والتعايش، مؤكداً ضرورة التواصل بين الإسلام وأوروبا سلبا وإيجابا لأنه ليس بالضرورة أن تنشأ علاقات تقوم على الاستقرار والرخاء ولكن يمكن أن يقوم التواصل على الجدل والرفض.

وأضاف رئيس مكتبة الإسكندرية أن الإسلام يتعرض لحرب ضارية تشوه صورته وتريد النيل منه ومن مكانته، لافتا إلى أن مصر بلد الأزهر بها تنوع ثقافى ودينى، وبها مساجد وكنائس ومعابد يهودية فى إشارة للتنوع، وأن هذا دليل كاف على سماحة الإسلام وبراءته تماما من الاتهامات الباطلة التى تلصقه ظلما وزورا بالإرهاب، مشددا على أن الجاليات الإسلامية تواجه بعض الظروف فى عدد من الدول الأوروبية مثل فرنسا وألمانيا وبريطانيا بسبب توجيه الاتهام لبعض أفرادها بالإرهاب والتطرف، مشدداً على ضرورة احترام خصوصية الآخر وعدم إيذائه وهو ما يحض عليه الدين الإسلامى.

وألقى المطران منير حنا مطران الكنيسة الأسقفية بمصر وشمال أفريقيا كلمة الأسقف جاستن ويلبى، رئيس أساقفة كانتربرى، حيث أكد خلالها على أن الندوة الدولية التى ينظمها الأزهر الشريف «الإسلام والغرب.. تنوع وتكامل» تعد حدثاً مهما يجدد الأمل لدى أتباع الديانات، مضيفاً أن المؤمنين سيعملون بكل إخلاص وعزيمة لوضع أرضية مشتركة يمكن من خلالها مواجهة المخاطر والعمل على تحقيق السلام وخدمة الصالح العام.

وأشاد الأسقف ويلبى، بإقامة الأزهر ومجلس حكماء المسلمين لـ«منتدى شباب صناع السلام» فى لندن، حيث اجتمع عدد من الشباب المسلم والمسيحى فى قصر «لامبث» فى يوليو الماضى، وتم الاستماع إلى أصواتهم وآرائهم الرامية لإيجاد عالم أفضل صالح لكل البشر دون المساس بالمعتقدات، ما يعكس إيمان الأزهر بدعم قيم السلام والحوار، معتبراً أنها علامة مضيئة على طريق الأمل ضمن الجهود الكبيرة لفضيلة الإمام الأكبر فى مواجهة الأفكار المتطرفة وظاهرة الإسلاموفوبيا التى انتشرت بسبب الاستخدام الخاطئ للنصوص الدينية من المتطرفين، رغم أن الجميع يتفق على أن الإسلام دين سماحة وسلام، مشيراً إلى أن تاريخ الكنيسة أيضاً يقول إن هناك من استخدم نصوص الكتاب المقدس للقيام بالحروب الصليبية.

كما ألقى الدكتور محمد شامة أستاذ الدراسات الإسلامية بكلية اللغات والترجمة بجامعة الأزهر، كلمة فى الجلسة أكد خلالها على اشتراكه فى أكثر من خمسة وثلاثين حوارا فى دول متعددة فى الفلبين وألمانيا وكازاخستان، وكانت أغلب تلك الحوارات تدور فيما بين الأديان المتعددة من بينها البوذية والهندوسية وغيرها من الأديان، والنتيجة التى خرجت بها من تلك التجارب هى أن الحوار بين الأديان أمر ممكن، مشددا على أن الحوار بين أتباع الأديان أصبح مطلبا حيويا وضرورة قصوى، لتصحيح المفاهيم المغلوطة بين الأديان، ولتحقيق التعايش الاجتماعى داخل الوطن الواحد، مبينا أن البعض فى الغرب يعتقد أن الإسلام دين تطرف وتشدد، مشيراً إلى ضرورة أن يبذل المسلمون جهداً كبيرا لتصحيح الصورة السلبية عن الإسلام، لأنهم يرون أن المسلم فى ساحة التحاور مع الآخر اما قاتل أو مقتول، ويتهمون المسلمين بالتخلف، وهو أمر ينبغى أن يتم تصحيحه بشكل كبير، وللأسف هذه الصورة وجدتها من خلال معايشتى فى ألمانيا لفترات طويلة. وأضاف شامة أن الحوار بين الإسلام والغرب يجب أن يكون بعيدا عن العصبية وإلصاق التهم جزافا، والاستماع للآخر، وقبل الحوار مع الآخر لا بد من ترتيب البيت من الداخل، فلابد أن يكون المسلمون على قلب رجل واحد، ولا يوجد خلاف فيما بينهم، خاصة أن فى الإسلام فرقا وجماعات، لأن لديهم صورة عن الإسلام بأنه متعدد، ولذا السؤال الأول عند الحوار مع الغرب عن أى إسلام تتحدث؟

وأوضح شامة أن تصحيح الصورة الإسلامية أمر مهم خاصة أننا نملك الاسس التى يمكن القيام بها وهى القرآن والسنة النبوية، لأن القرآن والسنة هما التى اجتمعت عليهما الأمة الإسلامية وينحصر فى القرآن الكريم نصا وليس تفسيرا وفى السنة العملية والحديث المتواتر، مشددا على ضرورة الحوار بين المسلمين وبعضهم وخاصة السنة والشيعة، وحوار بين التيارات والجماعات الإسلامية السنية، وذلك حتى يمكن التوصل لنقاط اتفاق فيما بين المسلمين، من أجل الحوار مع الأديان الأخرى.

من جانبه قال كازو تكاهاشى، نائب رئيس الرابطة اليابانية لدراسات كيوسى، فى كلمته بالجلسة إن الحوار أصبح ضرورة ملحة لمواجهة الاختلاف الناجم عن صراع الحضارات، مشيراً إلى أن كافة الأديان تتقاسم تاريخا عظيما وقيما مشتركة قائمة على التعايش والتكامل، مضيفا أن المراجع والقيادات الدينية هى العنصر الأهم والأقوى الذى يؤثر فى توجهات وسياسات الشعوب والدول، مؤكداً أن التواصل والحوار هو السبيل الوحيد لبناء حضارة جديدة ومشتركة بين أتباع الديانات، ولعل هذه الندوة العالمية هى خطوة فاعلة وحقيقية على طريق التفاهم والتكامل بين الشرق والغرب.

وأوضح تكاهاشى أن التوصل لنقاط اتفاق بين الأديان ضرورة خاصة فى هذا العصر الذى أصبحت فيه الجماعات المتطرفة تسعى بالقتل والتدمير والعمليات الإرهابية باسم الدين حول العالم، مشيراً إلى أن الحضارات تغيرت بالفعل، وحتى نتدارك ذلك التغيير، لا بد من ضرورة التحاور، خاصة فى تلك التحديات التى نواجهها، ولابد من وجود آلية يمكن من خلالها الحوار بين الشرق والغرب.

طباعة

رجاء الدخول أو التسجيل لإضافة تعليق.


أحمد الصاوى .. يكتب: سفينة "الطيب".. التى طعموا أمنها وقت المحن ويحاولون إغراقها فى "الزمان الحسن"

هى لحظة فخر يستعيد فيها الوطن روحه الأصيلة، وواحد من أبرز مشاهده التاريخية حين وقف المصريون جميعاً رافضين أى تقسيم دينى فى مواجة الاستعمار، وخطب القمص سرجيوس  - خطيب ثورة 1919 - من على منبر الجامع الأزهر، وبعد مائة عام يصل الرئيس السيسى مع...

قراءة فى وثيقة الأزهر للمواطنة: المصريون مواطنون متساوون فى الحقوق والواجبات

تبنى الأزهر الشريف، موقفاً واضحاً وصريحاً من كل الدعوات التى يروج من خلالها البعض أن المسيحيين «أقلية» فى وطنهم، وأنهم غير متساوين فى الحقوق والواجبات مع المسلمين، حيث رفض الأزهر كل هذه الدعوات الشاذة، وأصدر فى هذا الصدد وثيقة تاريخية...

رئيس قسم التشريح  بطب الأزهر محكما فى مجلتين بريطانية وأمريكية

فى خطوة تؤكد عالمية وريادة رسالة الأزهر الشريف جامعا وجامعة، تم اختيار الدكتور  محمد عبدالحى عطيفى، أستاذ ورئيس قسم التشريح وعلم الأجنة بكلية طب البنين جامعة الأزهر بالقاهرة، ضمن هيئة تحرير وكمحكم فى مجلتين دوليتين إحداهما بريطانية والأخرى...

الأزهر: الأعمال الإرهابية لن تنال من عزيمة المصريين

أدان الأزهر الشريف بشدة الحادث الإرهابى الإجرامى الذى استهدف أوتوبيس يقل عددا من السائحين، الجمعة الماضية، مما أسفر عن وفاة اثنين وإصابة عدد آخر. وأكد الأزهر أن مثل هذه الأعمال الإرهابية البغيضة لن تنال من إرادة المصريين ولن تزيدهم إلا إصراراً...

"البحوث الإسلامية" يُكرم أول دفعة فى "أكاديمية الأزهر"

أقام مجمع البحوث الإسلامية، مطلع الأسبوع حفلا لتخريج أولى دفعات أكاديمية الأزهر من الأئمة الوافدين من دول العالم، والتى عقدت تحت رعاية فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر، وبعناية الدكتور محيى الدين عفيفى أمين عام مجمع البحوث...

انطلاق ماراثون امتحانات الفصل الدراسى الأول بجامعة الأزهر

د. المحرصاوى: لا صحة لمنع غير المسددين للمصروفات من أداء الامتحانات أكد الدكتور محمد المحرصاوى رئيس جامعة الأزهر، أن كليات الجامعة بالقاهرة والأقاليم بحرى بطنطا، وقبلى بأسيوط قد استعدت لبدء امتحانات الفصل الدراسى الأول التى تنطلق يوم السبت...

جامعة الأزهر تنظم دورة توعوية للمقبلين على الزواج

    شهد الدكتور محمد المحرصاوى، رئيس جامعة الأزهر، الاجتماع التشاورى الذى عقده المركز الإسلامى الدولى للدراسات والبحوث السكانية بجامعة الأزهر؛ لمناقشة مشروع دليل جديد للدعاة والأئمة والوعاظ، بعنوان: «المشورة والفحص لراغبى...

د. المحرصاوى يشدد على ضرورة الانتهاء من المشروعات القائمة فى الجامعة

شدد الدكتور محمد المحرصاوى رئيس جامعة الأزهر على ضرورة تحديد أولويات المشروعات داخل الجامعة خلال العام المالى ٢٠٢٠/٢٠١٩ وذلك لسرعة الانتهاء من المشروعات القائمة والمفتوحه من مبانى سكنيه وغير سكنية وتشييد  بما يساهم  فى توجيه الموازنة...

بدء امتحانات الشهادتين الابتدائية والإعدادية

انطلق ماراثون امتحانات نصف العام الدراسى بالمعاهد الأزهرية بمختلف المراحل الدراسية بجميع المحافظات، حيث أدى طلاب المرحلة الابتدائية للصفين الثانى والثالث الابتدائى الامتحانات فى 20 ديسمبر الماضى، وأدى طلاب الصفين الرابع والخامس الامتحانات فى 25...

تعاون بين جامعة الأزهر ومجلس الوزراء لتفعيل الشكاوى الإلكترونية

شدد الدكتور محمد المحرصاوى رئيس جامعة الأزهر على حرص الجامعة على التعاون مع كافة مؤسسات الدولة لحل المشاكل والرد على استفسارات الطلاب ومقترحاتهم والعاملين ومن يتعامل مع كافة مؤسسات جامعة الأزهر، مشيراً إلى وجود استراتيجية واضحة داخل الجامعة لحل...

خبراء: لجنة مواجهة الأحداث الطائفية تسهم فى دعم الأمن وتجنب الفتن

أصدر الرئيس عبدالفتاح السيسى قرارا بتشكيل لجنة حكومية «لمواجهة الأحداث الطائفية» التى تشهدها البلاد بين الحين والآخر بين المسلمين والأقباط، بعد حوادث آثارت غضبا كبيرا بين المسيحيين المصريين خلال الأسابيع الأخيرة. وينص القرار، الذى...

أحمد الصاوي.. يكتب:  الأزهر والأقباط.. والمدلسون

لا أعرف إن كان الدكتور جابر عصفور يقرأ هذه الجريدة أم لا.. ربما تعتقد أنه من المفترض على المثقف الكبير الذى يبدو فى حواراته وأحاديثه التى يتناول فيها الأزهر بالنقد، كالعالم بكل بواطن الأمور أن يقرأ كل ما يصدر عن هذه المؤسسة، على الأقل حتى يدعم...

بعد اعتذاره عن الاستمرار .. الإمام الأكبر يشكر المستشار محمد عبدالسلام عن فترة عمله بالمشيخة

وجه فضيلة الإمام الأكبر د.أحمد الطيب، شيخ الأزهر الشريف، الشكر إلى القاضى محمد عبدالسلام، المستشار القانونى والتشريعى لشيخ الأزهر، بمناسبة موافقة فضيلته على الاعتذار الذى تقدم به المستشار عبدالسلام لإنهاء مهام عمله بالأزهر، والعودة إلى عمله...

الجامعة تحتل مراكز متقدمة فى تصنيف شانغهاى

أكد الدكتور محمد المحرصاوى رئيس جامعة الأزهر أن الجامعة حريصة على وضع برامج تساهم فى تقدم الجامعة فى الترتيب الخاص بالتصنيف القارى والعالمى، مشيراً إلى أن جامعة الأزهر جامعة عالمية يدرس بها طلاب من 108 دول يتجاوز عددهم 30 ألف طالب وطالبة. لافتا...

رئيس التحرير.. يكتب: "صوت الأزهر".. شاهد على وضوح رؤية التجديد فى عقل "د. الطيب"

بين إمامين جليلين، وأكثر من 19 عاماً ببضع أسابيع، و1000 عدد وثقت جريدة صوت الأزهر تفاعل الأزهر الشريف مع مجتمعه فى مصر ومع العالم كما أريد لها أن تكون منذ وضع بذرتها الإمام الأكبر المرحوم الدكتور محمد سيد طنطاوى، وحتى تسلم رايتها الإمام الأكبر...

إعفاء الطلاب المكفوفين وغير القادرين من الرسوم الدراسية

أكد الدكتور محمد المحرصاوى، رئيس جامعة الأزهر، أنه طبقا لتوجيهات فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر، بضرورة دعم  ومساعدة الطلاب والطالبات من غير القادرين  وذوى الاحتياجات الخاصة.  فقد تقرر إعفاء الطلاب ...

12345678910الأخير

بحث فى الجريدة

 

تصفح أعداد الجريدة


كلام يهمنا

خبراء: لجنة مواجهة الأحداث الطائفية تسهم فى دعم الأمن وتجنب الفتن
أصدر الرئيس عبدالفتاح السيسى قرارا بتشكيل لجنة حكومية «لمواجهة الأحداث الطائفية» التى تشهدها البلاد بين الحين والآخر بين المسلمين والأقباط، بعد حوادث آثارت غضبا كبيرا بين المسيحيين المصريين خلال الأسابيع الأخيرة. وينص القرار، الذى...
السبت, 5 يناير, 2019

أراء و أفكار

أحمد الصاوى .. يكتب: سفينة "الطيب".. التى طعموا أمنها وقت المحن ويحاولون إغراقها فى "الزمان الحسن"
هى لحظة فخر يستعيد فيها الوطن روحه الأصيلة، وواحد من أبرز مشاهده التاريخية حين وقف المصريون جميعاً رافضين أى تقسيم دينى فى مواجة الاستعمار، وخطب القمص سرجيوس  - خطيب ثورة 1919 - من على منبر الجامع الأزهر، وبعد مائة عام يصل الرئيس السيسى مع...
السبت, 12 يناير, 2019


كاريكاتير


متابعات

قراءة فى وثيقة الأزهر للمواطنة: المصريون مواطنون متساوون فى الحقوق والواجبات
تبنى الأزهر الشريف، موقفاً واضحاً وصريحاً من كل الدعوات التى يروج من خلالها البعض أن المسيحيين «أقلية» فى وطنهم، وأنهم غير متساوين فى الحقوق والواجبات مع المسلمين، حيث رفض الأزهر كل هذه الدعوات الشاذة، وأصدر فى هذا الصدد وثيقة تاريخية...
السبت, 5 يناير, 2019

حوار مع

العدل والمساواة.. أعظم المبادئ التى رسخها الرسول
أكدت الدكتورة سلوى محمود مدرس الحديث وعلومه بكلية الدراسات الإسلامية والعربية فرع البنات بالقاهرة أن نبينا الكريم صلى الله عليه وسلم تمتع بخصال نبوية شريفة مطهرة، تؤهله لعُلُوّ المنزلة الكريمة، وشرف المقام العظيم، مقام النبوة، كيف لا وقد رباه ربه...
الأحد, 18 نوفمبر, 2018

رياضة

الشرقية تنتقى أفضل العناصر فى ألعاب القوى تأهباً لبطولات الجمهورية
وجه الدكتور محمد السروى رئيس الإدارة المركزية لمنطقة الشرقية، إدارة رعاية الطلاب وتوجيه التربية الرياضية باختيار أفضل العناصر الطلابية لتشكيل منتخب المنطقة فى ألعاب القوى للمشاركة فى المسابقة التى سوف تقام على مستوى الجمهورية بالإسكندرية. جاء...
السبت, 10 نوفمبر, 2018



حقوق الملكية 2019 جريدة صوت الأزهر - الأزهر الشريف
تصميم وإدارة: بوابة الأزهر الإلكترونية | Azhar.eg