| 19 يوليو 2019 م

"التعاون الإسلامى" تشيد بوثيقة الأخوة الإنسانية ودور الأزهر فى مناهضة التطرف

  • | الأحد, 10 مارس, 2019
"التعاون الإسلامى" تشيد بوثيقة الأخوة الإنسانية ودور الأزهر فى مناهضة التطرف

تأكيد مركزية القضية الفلسطينية.. وإنشاء صندوق لتمويل «الأونروا»

رحب إعلان أبوظبى الذى صدر فى ختام أعمال الدورة السادسة والأربعين لمجلس وزراء خارجية دول منظمة التعاون الإسلامى، بمبادرة دولة الإمارات التاريخية فى عقد لقاء الأخوة الإنسانية فى أبوظبى، الذى شارك فيه فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر، وقداسة البابا فرنسيس بابا الكنيسة الكاثوليكية.

وأكد الإعلان ضرورة نشر مفاهيم الإسلام المعتدل الوسطى الصحيح ومواجهة التطرف والغلو من خلال طرح العديد من البرامج والمراكز المهمة من أجل مناهضة التطرف والإرهاب منها مراكز «اعتدال» فى المملكة العربية السعودية و«هداية» و«صواب» فى دولة الإمارات، إضافة إلى دور الأزهر الشريف فى مصر.

وشدد الإعلان على ضرورة الالتزام بدعم وكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (الأونروا)، ودعا المجتمع الدولى للوفاء بالتزاماته تجاه القضية الفلسطينية.

وقال الدكتور يوسف بن أحمد العثيمين، أمين عام منظمة التعاون الإسلامى، إن وزراء خارجية الدول الأعضاء فى المنظمة اعتمدوا قرار إنشاء صندوق وقفى لضمان التمويل المستدام لأنشطة وكالة «الأونروا» ودعم اللاجئين الفلسطينيين.

وأضاف أن الصندوق الوقفى يمثل وعاء ماليا هدفه دعم اللاجئين الفلسطينيين، تحت مظلة البنك الإسلامى للتنمية ومقره المملكة العربية السعودية، بهدف جمع الأموال من الدول والمؤسسات ما من شأنه تعزيز الوضع المالى لوكالة «الأونروا» ودعم أنشطتها فى مجالات الإغاثة الإنسانية والتنمية للنهوض بالأعباء الصحية والتعليمية للاجئين الفلسطينيين.

وأكد العثيمين مركزية القضية الفلسطينية فى جميع القرارات المتعلقة بمنظمة التعاون الإسلامى على أساس إقامة دولة فلسطينية مستقلة على حدود الرابع من يونيو 1967 وعاصمتها القدس الشرقية، وحق الشعب الفلسطينى فى الحرية وإقامة دولة مستقلة ذات سيادة، داعيا المجتمع الدولى للوفاء بالتزاماته تجاه القضية واللاجئين الفلسطينيين.

ولفت إلى أن منظمة التعاون الإسلامى اعتمدت لائحة جديدة تنظم العلاقة بين الأمانة العامة ومنظمات المجتمع المدنى من خلال ضوابط تحدد آلية التعامل بين الطرفين، مشيراً إلى أنه تم استحداث جائزة لمنظمة التعاون الإسلامى تُعطى للمتميزين والمتميزات من أبناء العالم الإسلامى.

وأشار العثيمين إلى الاتفاق على إطلاق مهرجان منظمة التعاون الإسلامى بشكل سنوى وبما يمثل آلية للتقريب بين الشعوب الإسلامية عبر الثقافة والآداب والمنصات التى تجعل المسلم يطلع على ثقافة وفنون دولة أخرى من دول المنظمة سيعقد فى دولة الإمارات خلال أبريل المقبل بالتزامن مع معرض أبوظبى للكتاب، إضافة إلى أنه تم تخصيص يوم للتسامح من جانب المنظمة، يوافق 11 مارس من كل عام.

من جانبه أكد الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان، وزير الخارجية والتعاون الدولى الإماراتى، أن القضية الفلسطينية جوهرية بالنسبة للأمتين العربية والإسلامية، والسعى نحو التوصل إلى حل شامل ودائم وإقامة دولة فلسطينية مستقلة على حدود الرابع من يونيو 1967 وعاصمتها القدس الشرقية وفقا لقرارات الشرعية الدولية ومبادرة السلام العربية.

وقال بن زايد إن منظمة التعاون الإسلامى أُنشئت من يومها الأول لدعم وخدمة القضية الفلسطينية، وعلى رأسها قضية القدس الشريف، ونحن ملتزمون بمبادرة السلام العربية التى لاقت دعما من الدول العربية ومن المنظمة، ودعما واسعا من مختلف دول العالم.

وأضاف فى المؤتمر الصحفى الذى عقد، فى ختام أعمال الدورة الـ46 لمجلس وزراء خارجية منظمة التعاون الإسلامى، أن دولة الإمارات ملتزمة بدعم وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين «الأونروا»، وتدعو المجتمع الدولى للوفاء بالتزاماته تجاه القضية الفلسطينية واللاجئين الفلسطينيين.

ورحب الشيخ آل نهيان بقرار الاحتفال باليوبيل الذهبى لمنظمة التعاون الإسلامى مؤكدا أن مكافحة التحريض وخطاب الكراهية وتجريم التمييز بين الأفراد والجماعات هو أساس من أسس ديننا الحنيف، وإذا كان هذا التمييز لأسباب الدين أو المذهب أو الملة أو الطائفة أو العرق أو الأصل الإثنى فهى جميعها قضايا نحتقرها ونعتقد أنه لا بد أن تواجه بخطوات رادعة.

وتتناولت أعمال الدورة الـ46، التى جاءت تحت شعار «50 عاما من التعاون الإسلامى: خارطة الطريق للازدهار والتنمية»، حزمة من البنود السياسية والاجتماعية والاقتصادية، على رأسها دعم مبادرات تعزيز السلم والأمن ومواجهة التطرف ومكافحة استغلال الدين وخطاب الكراهية.

شارك فى الاجتماع، الذى تزامن مع الاحتفال بالذكرى الخمسين لإنشاء المنظمة، 56 دولة عضوا و5 دول بصفة مراقب، إلى جانب الهند.

وأعلنت الأمانة العامة لمنظمة التعاون الإسلامى أنها أعدت 131 مشروع قرار للمناقشة والاعتماد فى الدورة السادسة والأربعين، بينها 8 مشاريع تخص القضية الفلسطينية والصراع العربى الإسرائيلى.

طباعة
الأبواب: الرئيسية
كلمات دالة:
Rate this article:
لا يوجد تقييم

رجاء الدخول أو التسجيل لإضافة تعليق.








حقوق الملكية 2019 جريدة صوت الأزهر - الأزهر الشريف
تصميم وإدارة: بوابة الأزهر الإلكترونية | Azhar.eg