| 16 سبتمبر 2019 م

وفد إبراشية طنطا يزور منطقة الغربية الأزهرية لدعم أواصر المحبة والأخوة

  • | الأربعاء, 21 أغسطس, 2019
وفد إبراشية طنطا يزور منطقة الغربية الأزهرية لدعم أواصر المحبة والأخوة

إيهاب زغلول 

أشاد الأنبا بولا مطران إبراشية طنطا وتوابعها بمشروع الفلك بقرية حصة أكواة التابعة لمركز كفر الزيات الذى ترعاه الكنيسة ويقدم رعاية متكاملة لذوى القدرات الخاصة برؤية علمية وعملية متكاملة على غرار المشروعات المشابهة فى سويسرا وإيطاليا، كما أشاد بدور الأزهر الشريف فى نشر الفكر الوسطى والحفاظ على سلامة الأفراد وتحقيق السلام الاجتماعى، مؤكداً أن الوحدة الوطنية تعتبر أهم مقومات الدولة، حيث تدعم استقرارها ومساندتها فى تحقيق التنمية والبناء والارتقاء.

جاء ذلك خلال زيارته ووفد من إبراشية طنطا لديوان منطقة الغربية الأزهرية، حيث استقبله الشيخ عصام بكر، وكيل الوزارة ورئيس الإدارة المركزية للمنطقة، والشيخ محمد عويس، مدير عام وعظ الغربية ورئيس لجنة الفتوى وعضو المنظمة العالمية لخريجى الأزهر الشريف، وقيادات منطقة الغربية الأزهرية ومديرو المراحل التعليمية وخدمة المواطنين. 

وقال الأنبا بولا إن هذا المشروع يهدف إلى وضع ثقافة جديدة تعمل على إزالة التحديات والصعوبات التى تواجه ذوى القدرات الخاصة وأسرهم ويعد بمثابة تغيير لثقافة المجتمع فى التعامل مع ذوى القدرات الخاصة، مقدماً الشكر لكل القائمين على تنفيذه.

من جانبه، رحب الشيخ عصام بكر، رئيس الإدارة المركزية لمنطقة الغربية الأزهرية بالوفد، مشيراً إلى أهمية التسامح والتعاون بين عنصرى الأمة فى سبيل بناء الوطن ودعم مؤسسات الدولة وأن الدين الإسلامى الحنيف دين رحب يشمل الجميع ويدعو للتعمير والبناء ويلفظ العنف والكراهية والعنصرية، كما يدعو إلى المواطنة الحقيقية المبنية على العدالة والمساواة والرحمة بين الجميع مؤكدا حرص الأزهر الشريف على تعليم أبنائه الود والتعاون والسماحة مع الآخر مستشهداً بعدد من مواقف السلف الصالح والخلفاء الراشدين مع أصحاب الديانات الأخرى، ومؤكداً أهمية نشر الفكر الوسطى المستنير والحفاظ على الوطن العزيز والتعاون من أجل حياة أفضل لجميع أبنائه ومنهم ذوو الاحتياجات الخاصة لتحيا مصر قوية بأيدى أبنائها البررة فى كل مكان وزمان.

يذكر أن مشروع الفلك من أضخم المشروعات الخدمية لرعاية ذوى الاحتياجات الخاصة بالشرق الأوسط، حيث يقام على مساحة كلية 3247م2 ومساحة البناء 1439م2 بما يعادل 44.2% من نسبة الأرض وباقى الأرض عبارة عن ملاعب وصوب زراعية وأماكن ترفيهية وورش للتعليم، ويخدم المشروع 64 شخصاً من ذوى القدرات الخاصة مقيماً فوق 18 عاماً وعدد مثيل لمن أقل من 18 عاماً يترددون على المكان فى الفترة الصباحية ويقدم مشروع الفلك جميع الخدمات بالمجان لهذه الفئة وأسرهم لرفع إمكانياتهم فى التعامل مع أبنائهم الصغار.

وأشار وفد إبراشية طنطا الى أن هذا الصرح سيكون طفرة كبيرة يشرف عليه مجموعة من الكوادر الحالى تدريبهم بالخارج لمدة لا تقل عن عام، كما أوضح أن هذا المكان سيتحول إلى معهد تدريب وتدريس بالمجان على هذه الخدمات التى تقدم لذوى القدرات الخاصة.

وأكد قيادات منطقة الغربية الأزهرية أن الزيارة تأتى فى إطار التعاون ودعم أواصر المحبة وتلاحم نسيج الأمة، مؤكدين أهمية تبادل الزيارات فى إعلاء شأن الوطن ونشر السلام الاجتماعى والمحبة بين أبنائه فى إطار دور الأزهر الشريف برعاية فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر الشريف، فى إعلاء شأن المجتمع وتحقيق الأمن الاجتماعى ونشر السماحة والمحبة بين الناس والتلاحم الشعبى القوى للدفع بالوطن نحو بر الأمان والمشاركة الفاعلة فى صناعة المستقبل الواعد وبناء سواعد قوية من شباب الوطن تبنى وتعمر وتقوم بواجبها الوطنى والدينى والأخلاقى نحو مجتمعها وبلادها. 

طباعة
الأبواب: أخبار
كلمات دالة:
Rate this article:
لا يوجد تقييم

رجاء الدخول أو التسجيل لإضافة تعليق.








حقوق الملكية 2019 جريدة صوت الأزهر - الأزهر الشريف
تصميم وإدارة: بوابة الأزهر الإلكترونية | Azhar.eg