16 نوفمبر, 2020

الأزهر يطالب المجتمع الدولي بموقف حاسم لوقف الاستيطان الصهيوني على أرض فلسطين الشقيقة

الأزهر يستنكر عزم الكيان الصهيوني بناء وحدات استيطانية جديدة ويطالب بوقفة حاسمة لمواجهة الإرهاب الصهيوني

يستنكر الأزهر الشريف بشدة قرار الكيان الصهيوني الغاصب طرح عطاءات لإنشاء ١٢٥٧ ‏وحدة ‏استيطانية جديدة قرب مدينة القدس، بهدف تغيير الواقع السكاني والعبث بالهوية ‏الفلسطينية الأصلية.‏

ويؤكد الأزهر رفضه القاطع وإدانته لهذه القرارات الباطلة التي تشكل انتهاكًا واختراقًا صارخًا لقرارات ‏الشرعية ‏الدولية، ما يوجب على المجتمع الدولي وهيئاته القيام بمسؤولياتهم القانونية والأخلاقية، ‏وموقف حاسم لوقف تلك ‏الإجراءات الجائرة التي تضرب بالقرارات الدولية عرض الحائط، وتسعى لتغيير الهوية الديموجرافية على الأراضي الفلسطينية واستكمال مسلسل اغتصاب أرض دولة فلسطين الشقيقة.

ويشدد الأزهر الشريف على دعمه الكامل للشعب الفلسطيني المظلوم ونضاله من أجل تحرير ‏أرضه ‏المحتلة ومقدساتنا المعتدى عليها، مطالبًا المجتمع الدولي بمساندة الشعب الفلسطيني في مواجهة ‏هذه القرارات الظالمة، ووقفة حاسمة للتصدي لهذا الإرهاب الصهيوني، مشيدًا بصمود ‏الفلسطينيين وعزيمتهم على عدم التفريط في حقهم وأرضهم.‏


كلمات دالة: