28 يناير, 2022

"سمات الحلال والحرام".. بقلم شيخ الأزهر جاد الحق في جناح الأزهر بمعرض الكتاب


     يقدم جناح الأزهر الشريف بمعرِض القاهرة الدوليّ للكتاب لزواره كتاب "سمات الحلال والحرام"، بقلم شيخ الأزهر الأسبق الشيخ جاد الحق علي جاد الحق، من إصدارات مكتب إحياء التراث الإسلامي بمشيخة الأزهر الشريف.


تناول الشيخ جاد الحق في رسالته ٧ مبادئ من المبادئ التي بنَى عليها الفقهاء أحكامَهم الفقهيَّة، مدللًا على كل مبدأ منها بأدلَّة من الكتاب والسُّنة، مع توضيحٍ لكلِّ مبدأ بعبارة سهلة موجزة، فيذكر الإمام الأكبر أن الإسلام حدد أمر الحلال والحرام وأقامة على المبادئ التالية:


١- إن الأصل فيما خلق الله من أشياء ومنافع هو الحل والإباحة، وأن الحرام لا يكون إلا بنص صحيح وصريح.
٢- أن التحليل والتحريم مختص بالله وحده.
٣- تحريم الحلال وتحليل الحرام كالشرك بالله تعالى.
٤- التحريم أساسه الخبث والضرر في كل ما حرّم من شيء أو عين أو قول أو فعل أو عادة أو معاملة.
٥- في الحلال ما يُغني عن الحرام.
٦- ما أدى إلى الحرام كان حرامًا.
٧- التحايل على الحرام حرام.


وقد ذكَر رحمه الله تطبيقًا لهذه المبادئ مسألةً عصريَّةً مهمَّةً وهي مسألة التَّمثيل والسِّينما والمسرح، فتناول رحمه الله ضَوابط الحُكم على هذه الدُّور وما يُعرَض فيها برُؤيَةٍ فقهيِّةٍ وسطيِّةٍ مُنضبطةٍ وَفق الثَّوابت الشَّرعيِّة والمبادئ التي ذكَرها.


وقد دعا رحمه الله- في آخر رسالته- المفتين إلى التَّثبُّت في فتاويهم؛ حتَّى لا يُوقِعوا النَّاسَ في خطأ في الدِّين؛ فتصدَّى بذلك كلِّه للمُغالين والمتساهلين في إفتاء الناس على غير علمٍ وقلَّة فَهم للنُّصوص الشَّرعيَّة وأقوال الأئمة الفقهاء المُعتبَرين في التَّشريع الإسلامي.


يُذكر أن شيخ الأزهر الأسبق جاد الحق علي جاد الحق، تولى مشيخة الأزهر عام ١٩٨٢م، ومكث بها ١٤ عامًا حتى وفاته عام ١٩٩٦م، وله العديد من المؤلفات التى أثرى بها المكتبة العربية والإسلامية، منها: مع القرآن الكريم، الفقه الإسلامي مرونته وتطوره، "أدع إلى سبيل ربك"، بحوث وفتاوى إسلامية في قضايا معاصرة، الطفولة في ظل الشريعة الإسلامية، وغيرها من المؤلفات.


ويشارك الأزهر الشريف -للعام السادس على التوالي- بجناحٍ خاص في معرض القاهرة الدولي للكتاب في دورته الـ 53 وذلك انطلاقًا من مسؤولية الأزهر التعليمية والدعوية في نشر الفكر الإسلامي الوسطي المستنير الذي تبناه طيلة أكثر من ألف عام، ويقع جناح الأزهر بالمعرض في قاعة التراث رقم "4"، ويمتد على مساحة نحو ألف متر، تشمل عدة أركان، مثل قاعة للندوات، وركن للفتوى، وركن للخط العربي، فضلًا عن ركن للأطفال والمخطوطات.