26 مارس, 2023

ملتقى العصر بالجامع الأزهر يوضح مبطلات الصيام في ثالث فعالياته

ملتقى العصر بالجامع الأزهر يوضح مبطلات الصيام في ثالث فعالياته


عقد الجامع الأزهر اليوم الأحد، ثالث فعاليات ملتقى العصر" باب الريان"، بالظلة العثمانية، تحت عنوان"مبطلات الصيام وأمور لا تفطر الصائم"، بحضور الدكتور محمد الجبالي، عضو هيئة الفتوى بالجامع الأزهر، والدكتور ياسين عبدالله، عضو مركز الأزهر العالمي للفتوى الإلكترونية،  وأدار الملتقى الدكتور محمود أبوالعلا.

قال الدكتور محمد الجبالي، عضو هيئة الفتوى بالجامع الأزهر، إن صوم رمضان ركن من أركان الإسلام ، ولقد كان النبي يولي هذا الشهر مزيدا من العناية والرعاية لما له من فضل يعلمه، وكفى هذا الشهر تعظيما أن يقول الله تعالى:" الصوم لي وأنا أجزي به"، فكل أعمال البشر للإنسان منها حظ كالرياء أو يتعجل حسنات الناس والثناء عليه، إلا الصوم فهو العبادة الوحيدة التي أضافها الله لنفسي، لذا لم يدخلها رياء ولا نفاق.


ومن جانبه بيّن الدكتور ياسين عبدالله، عضو مركز الأزهر العالمي للفتوى الإلكترونية، أن الله تعالى شرع  الصوم على أتم ما يكون من الحكمة، فأمر الصائم أن يصوم صوما معتدلا، فلا يضر نفسه بالصيام، مستعرضا بعض مبطلات الصيام كالجماع والاستقاءة المتعمدة والحيض والأكل والشرب، وتعمُّد استنشاق الدخان والبخور كذلك يبطل الصيام عند جمهور الفقهاء، موضحا أن هناك بعض الأمور لا تفطر الصائم مثل الاستحمام والتبرد، واستخدام السواك، وغبار الطريق، والاحتلام، والحقن بجميع أنواعها إلا الشرجية والمغذِّية ففيهما خلاف.


وأعلن الجامع الأزهر خطته العلمية والدعوية لشهر رمضان بتوجيهات ورعاية فضيلة الإمام الأكبر أ.د أحمد الطيب، شيخ الأزهر الشريف، وتتضمن: (260 مقرأة- 52 ملتقى بعد الظهر- 26 ملتقى بعد العصر- صلاة التراويح بالجامع الأزهر ومسجد مدينة البعوث الإسلامية 20 ركعة يوميا بالقراءات العشر- 30 درسًا مع التراويح- صلاة التهجد بالجامع الأزهر ومسجد مدينة البعوث في العشر الأواخر- تنظيم 6 احتفالات متعلقة بمناسبات الشهر الكريم- 4000 وجبة إفطار يوميًّا للطلاب الوافدين).
 

قراءة (533)/تعليقات (0)

كلمات دالة: