09 نوفمبر, 2022

وكيل الأزهر يشهد حفل تخرج طلاب تايلاند ٢٠٢٢

وكيل الأزهر: الأزهر يعتز باستقبال أبنائه الوافدين من كل دول العالم*

نحتفي اليوم بأهل العلم الذين تعبوا في طلبه للارتقاء بأوطانهم

الأزهر على استعداد دائم لتقديم كافة الجهود التي تخدم رسالة الإسلام

«التايلانديون» يحتفلون بتخرجهم بالنشيد الوطني لمصر تقديرًا لها وللأزهر

شارك فضيلة الدكتور محمد الضويني، وكيل الأزهر الشريف، في حفل تكريم الطلاب والطالبات الخريجين من تايلاند للعام الدراسي ٢٠٢١-٢٠٢٢م. والذي نظمته السفارة التايلاندية بالقاهرة، اليوم الأربعاء.

في بداية الحفل حرص طلاب تايلاند على استقبال الدكتور محمد الضويني، وكيل الأزهر، ووفد الأزهر، بتقديم النشيد الوطني لجمهورية مصر العربية، تقديرًا لدور مصر والأزهر في احتضانهم ورعايتهم، وذلك في لفتة طيبة تدل على رد الجميل، وحبًّا في مصر أم الدنيا.

ونقل فضيلة أ.د محمد الضويني، وكيل الأزهر، تحيات فضيلة الإمام الأكبر أ.د أحمد الطيب، شيخ الأزهر الشريف، وعبر «وكيل الأزهر» عن سعادته بوجوده في احتفالية التخرج، مبديًا تقديره لجميع الحضور ودعواته لهم بالتوفيق والسداد، وذلك في حضور السيد/ بوتابورن إيوتوكسان سفير مملكة تايلاند بالقاهرة، والدكتورة نهلة الصعيدي، مستشار شيخ الأزهر للوافدين، رئيس مركز تطوير تعليم الطلاب الوافدين والأجانب.

وأوضح الدكتور الضويني، أننا نلتقي اليوم للاحتفال بأهل العلم الذين سهروا وتعبوا في طلبه للارتقاء بأوطانهم، فإلى مثل هؤلاء الطلاب المخلصين نتطلع وبمثلهم نفخر، لافتًا إلى أن الأمم والأوطان لا تحيا إلا بمثل هؤلاء الفرسان، مذكرًا إياهم بالأمانة التي حمّلها لهم وطنهم بدوام السعي والرقي ببلادهم ودفعها نحو المستقبل والأفضل.

وأشار فضيلته أن الأزهر يعتز باستقبال أبنائه الطلاب الوافدين من كل الدول في جامعته ومعاهده ويحرص على بذل قصارى جهده في تأهيلهم ليكونوا خير سفراء للأزهر في بلادهم، كما يحرص على إمدادهم بتعاليم الإسلام السمحة، معلنًا استعداد الأزهر الدائم لتقديم كافة الجهود الممكنة التي تخدم رسالة الإسلام، ومنها عقد الدورات التدريبية المتخصصة للطلاب في كافة العلوم لتحصينهم من الفكر المتطرف.

من جانبها، أكدت الدكتور نهلة الصعيدي، أن الأزهر يولي الوافدين اهتمامًا كبيرًا، ويعمل على تذليل ‏كل العوائق ‏التي تواجههم حتى ينهلوا من المنهج الوسطي المعتدل، وينشطوا لنشر السلام ‏في شتى بقاع ‏الأرض، وخاصة طلاب تايلاند ومسلميها، فهم حقًّا أنموذج مثالي وتطبيق عملي لطلاب العلم، آملة أن يعودوا إلى بلادهم ويقوموا بتطبيق ما تعلموه من الأزهر الشريف.

ويبلغ عدد الطلاب التايلانديين ‏الدارسين في الأزهر حوالي (٢٢٨٩ طالبًا)، وخصص الأزهر لتايلاند هذا العام ١٦٠ منحة، فضلًا عن ‏أعضاء البعثة الأزهرية في تايلاند الذين وصل عددهم إلى ٢١ مبعوثًا، يمارسون المهام الدعوية ونشر ‏تعاليم الإسلام في أنحائها، إضافة ‏إلى ما يقدمونه من دور فعال في تعليم الطلاب ‏والطالبات العلوم الشرعية واللغة ‏العربية، حتى إنهم يطلقون على المبعوث الأزهري ‏‏ب «صاحب اللغة» ويستفيد منه الجميع ‏من طلاب وطالبات ومعلمين، بل والمجتمع من ‏حوله من خلال المحاضرات والدروس ‏بالمساجد والفعاليات الدينية.‏


كلمات دالة:
الأبواب: الرئيسية