02 سبتمبر, 2021

الرحمة والتراحم

إن من أبرز الصفات الخُلُقية التي أمرنا الشرع بالتحلي بها، ويحتاجها الناس لضمان حياة إنسانية كريمة صفة الرحمة والتراحم؛ لما لها من أثر بعيد المدى في تبادل الشعور بالمحبة وتعميق أواصر المودة، وما لغيابها من أثر سيئ في تعرض حياة الناس إلى التباعد والتفكك الأسري والاجتماعي، وإيقاظ نوازع الشر وإشعال الحروب، والتسلط على البلاد والعباد.

[كتاب: آداب وقيم، لفضيلة الإمام الأكبر أ.د/ أحمد الطيب شيخ الأزهر الشريف]

#الفتوى_الإلكترونية | #من_أقوال_الإمام


كلمات دالة:

رجاء الدخول أو التسجيل لإضافة تعليق.