17 نوفمبر, 2022

مركز الأزهر العالمي للفتوى الإلكترونية يختتم فعاليات دورته الـ 46 لتدريب المقبلين على الزواج بمشيخة الأزهر ضمن سلسلة دوراته الجديدة

مركز الأزهر العالمي للفتوى الإلكترونية يواصل سلسلة دوراته الجديدة لتأهيل وتدريب المقبلين على الزواج، ويختتم دورته الـ 46 من المتدربين، ضمن برنامجه للتوعية الأسرية والمجتمعية، للحد من مشكلتي كثرة الطلاق والتفكك الأسري، في إطار سعي الأزهر الشريف لبناء أسرة مستقرة، ومواجهة التحديات التي تشكل خطرًا على الأسرة والمجتمع، وفي ضوء توجيهات فضيلة الإمام الأكبر الأستاذ الدكتور/ أحمد الطيب – شيخ الأزهر الشريف.

استمرت الدورة لأسبوع كامل بواقع 10 محاضرات، وشهدت تفاعلًا كبيرًا بين المحاضرين والمتدربين.

وحاضر فيها كوكبة من علماء الأزهر الشريف ومركز الأزهر العالمي للفتوى الإلكترونية، من خلال محتوى علمي مركز أعده متخصصون في علوم الدين والشريعة والنفس والاجتماع والطب والقانون.

وأجاب المدربون خلال الدورة على أسئلة واستفسارات الشباب المقبلين على الزواج.

وقد افتتح مركز الأزهر العالمي للفتوى الإلكترونية سلسلته الجديدة لتدريب وتأهيل المقبلين على الزواج بمقره بمشيخة الأزهر الشريف في شهر يونيو 2022م، والتي استمرت فعالياتها تِباعًا لتشمل جميع محافظات الجمهورية.

ويهدف برنامج المركز لتأهيل المقبلين على الزواج الذي بدأ منذ عام 2019 للآتي:

- معرفة أهمية الزواج كضرورة دينية ومجتمعية.

- التعرف على النفس ومشاعرها، وكيفية اختيار شريك الحياة.

- إدارة الحياة الزوجية، ومواجهة التحديات التي تواجه الأسرة، وحل مشكلاتها بالعلم والوعي الصحيحين.

- تنشئة الأبناء تنشئة سوية، والتوعية بحقوقهم على الأبوين.

- التعريف بأسس الانفصال الآمن عند استحالة العشرة بين الزوجين بما يحفظ حقوق كل طرف في الأسرة.

ويقدِّم مركز الأزهر العالمي للفتوى الإلكترونية هذه الدورات مجانًا، وفي نهايتها يتسلم المتدربون شهادات من الأزهر الشريف باجتياز الدورة.

جدير بالذكر أن مركز الأزهر العالمي للفتوى الإلكترونية قد نظَّم وشارك في العديد من اللقاءات والندوات وورش العمل في كافة محافظات مصر وربوعها، بالجامعات والمدارس والمعاهد ومديريات التربية والتعليم، ودواوين المحافظات وفروع المجلس القومي للمرأة، والجمعيات الأهلية، والمستشفيات والمراكز الطبية، ومراكز الشباب وقصور الثقافة، والرائدات الريفيات والتجمعات البدوية.

وشهدت هذه اللقاءات تواجدًا كثيفًا من كافة الأعمار، واستفاد منها ما يزيد عن 4 ملايين 400 ألف مواطن في كافة أنحاء الجمهورية.


كلمات دالة:

رجاء الدخول أو التسجيل لإضافة تعليق.