المعاملات

15 مارس, 2022

مركز الأزهر العالمي للفتوى الإلكترونية وآلية عمله وسيلة لتوظيف الذكاء الاصطناعي في مجال الفتوى الدينية واستشراف ما سيحدث مستقبلًا في مناحي الحياة.

عضو هئية كبار العلماء بالأزهر الشريف، ومفتي الديار المصرية السابق أ.د/ علي جمعة خلال كلمته بالملتقى الفقهي الأول لمركز الأزهر العالمي للفتوى الإلكترونية:

مركز الأزهر العالمي للفتوى الإلكترونية وآلية عمله وسيلة لتوظيف الذكاء الاصطناعي في مجال الفتوى الدينية واستشراف ما سيحدث مستقبلًا في مناحي الحياة، وتحديد صلتها بالدين، وما يناسبها من الفتوى.

وإن التشريعات الإسلامية وفروع الفقه تهدف جميعها إلى تنمية الفرد والمجتمع.

والتجديد فى الدين والفتوى لا بد أن يُبنَى على قراءة التّراث وفهمه فهمًا جيدًا، وإلا اعتبر تبديدًا وليس تجديدًا، ومن خلال وعي إفتائي كامل بالواقع ومقتضياته.

#الفتوى_الإلكترونية | #الملتقى_الفقهي 


كلمات دالة:

رجاء الدخول أو التسجيل لإضافة تعليق.