فتاوى معاصرة

🔴 سورة الأنعام .. قضايا كبرى وحُجج وبراهين.
▪️سورة الأنعام من سبع القرآن الطوال، وهي سورة مكية، وترتيبها 55 من حيث النزول. ▪️نزلت بعد سورة الحجر، وقبل سورة الصافات، وعدد آياتها 167 آية. ▪️سميت بهذا الاسم؛ لورود ذكر الأنعام فيها، تعبيرًا عن أهم ثروات بيئة العرب، وإحدى أهم ما يعتمدون...
الإثنين, 4 أبريل, 2022
التقوى وصلاح العمل
{يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ وَقُولُوا قَوْلا سَدِيدًا ۝ يُصْلِحْ لَكُمْ أَعْمَالَكُمْ وَيَغْفِرْ لَكُمْ ذُنُوبَكُمْ وَمَنْ يُطِعِ اللَّهَ وَرَسُولَهُ فَقَدْ فَازَ فَوْزًا عَظِيمًا}. [الأحزاب: 16،17] يقول تعالى آمرًا عباده...
الإثنين, 21 مارس, 2022
وَعَاشِرُوهُنَّ بِالْمَعْرُوفِ
{وَعَاشِرُوهُنَّ بِالْمَعْرُوفِ}. [النساء:19] من حسن معاشرة الزوجة؛ إكرامها، والتلطف معها، والترفق بها، وتطييب القول لها، وجبر خاطرها، وكف الأذى عنها، والتوسعة عليها في النفقة. #الفتوى_الإلكترونية | #توعية_أسرية
الأحد, 20 مارس, 2022
العبادة تعظيم أمر الله والشفقة على خلقه
{وَمَا خَلَقْتُ الْجِنَّ وَالْإِنْسَ إِلَّا لِيَعْبُدُونِ}. [الذاريات: 56] خلق الله عز وجل الخلق من إنسٍ وجانٍّ؛ ليعبدوه ويوحدوه، ويقصدوه وحده بالعبادة؛ لا يشركون أحدًا معه فيها -جل جلاله-، فكيف لمن عرف وظيفته أن ينشغل عنها...
الإثنين, 17 يناير, 2022
الأدب مع سيدنا رسول الله صلى الله عليه وسلم
قال سبحانه: {لَا تَجْعَلُوا دُعَاءَ الرَّسُولِ بَيْنَكُمْ كَدُعَاءِ بَعْضِكُمْ بَعْضًا قَدْ يَعْلَمُ اللَّهُ الَّذِينَ يَتَسَلَّلُونَ مِنْكُمْ لِوَاذًا فَلْيَحْذَرِ الَّذِينَ يُخَالِفُونَ عَنْ أَمْرِهِ أَنْ تُصِيبَهُمْ فِتْنَةٌ أَوْ يُصِيبَهُمْ...
الأربعاء, 29 سبتمبر, 2021
1234