مركز الأزهر العالمي للفتوى الإلكترونية


سلسلة ندوات توعوية ومجتمعية لأعضاء الفتوى بالأزهر بأسوان

وعاظ الأزهر: بعض العادات والتقاليد الخاطئة ورثت التعصب والكراهية

  • | الأربعاء, 18 نوفمبر, 2020
سلسلة ندوات توعوية ومجتمعية لأعضاء الفتوى بالأزهر بأسوان

نظم أعضاء مركز الأزهر العالمي للفتوى الإلكترونية، أمس الثلاثاء، سلسلة ندوات دعوية وتوعوية بقرى أسوان، وذلك في إطار برنامج "التوعية الأسرية والمجتمعية" الذى ينفذه مركز الأزهر العالمي للفتوى الإلكترونية، تحت رعاية فضيلة الإمام الأكبر أ.د/ أحمد الطيب، شيخ الأزهر الشريف، والذي بدأت فعالياته، الاثنين الماضي، وتستمر لمدة أربعة أيام بمحافظة أسوان. 

وخلال الندوات، أكد أعضاء مركز الفتوى أن الأزهر يولي اهتماما كبيرا بقرى ومحافظات الصعيد، ويحرص دائما على إرسال قوافل دعوية وتوعوية إلى أهالي الصعيد باعتبارهم جزء لا يتجزأ من الوطن، مؤكدين أن هذه القوافل تهدف إلى تصحيح المفاهيم المغلوطة، ونشر تعاليم الدين السمحة التي تدعو إلى الترابط والأخوة والمحبة بين جميع البشر.

وأوضح وعاظ الأزهر أن هناك عادات وتقاليد خاطئة تسببت في الاحتقان وخلقت نوع من التعصب والكراهية بين أفراد المجتمع على مدار عقود طويلة، موضحين أن هذه العادات والتقاليد الموروثة أصبحت الآن إلى زوال، بعد أن أصبحنا نعيش في مجتمع له أدبيات وقوانين مبنية على القيم الأخلاقية والمبادئ الإنسانية التي أقرها الدين الإسلامي الحنيف.

وشدد أعضاء مركز الفتوى بالأزهر على أهمية ترابط المجتمع وتماسكه، وذلك من خلال تعاون أفراده مع بعضهم البعض، واتباع تعاليم الدين الإسلامي السمحة، والتمسك بسنة النبي صلى الله عليه وسلم، التي لو تمسكنا بها لن نضل أبدا. 

وتأتي هذه الندوات في ضوء توجيهات فضيلة الإمام الأكبر أحمد الطيب، شيخ الأزهر الشريف، لأبناء الأزهر بمختلف تخصصاتهم، بالنزول لأرض الواقع ومعايشة الجماهير والوقوف على همومهم ومشكلاتهم الاجتماعية، والبحث عن حلول ناجحة وواقعية لها.

طباعة
كلمات دالة:
Rate this article:
لا يوجد تقييم

رجاء الدخول أو التسجيل لإضافة تعليق.