26 نوفمبر, 2020

قافلة الأزهر الطبية تختتم أعمالها بالواحات بتوقيع الكشف الطبي على ‏٤٠٩٠‏ شخصًا وإجراء ‏٢٤٧‏ ‏عملية جراحية ‏

اختتمت قافلة الأزهر الطبية الموفدة إلى الواحات البحرية عملها، بعد توقيع ‏٤٠٩٠‏ كشفًا طبيًّا، وإجراء ‏‏٢٤٧‏ عملية جراحية بالمجان، في تخصصات الجراحة العامة، وجراحة الأطفال، والنساء، والرمد، ‏والعظام، والمسالك البولية، والأسنان، بالإضافة إلى صرف الأدوية بالمجان بالتعاون مع وزارة الصحة، ‏وسط إقبال كبير من أهالي الواحات الذين حرصوا على الاستفادة من خدماتها‎.‎
وصرح الدكتور/ محمود صديق، نائب رئيس الجامعة للدراسات العليا والبحوث، والمشرف العام على ‏قوافل الأزهر، بأن القافلة عملت خلال‎ ‎الفترة من ٢١ نوفمبر حتى ٢٦ نوفمبر، ‏موضحًا أن القافلة عملت على فترتين صباحية ومسائية، نظرًا للإقبال الكبير، مبينًا أن الأزهر يعمل على ‏اختيار المناطق الأكثر فقرًا لتوفير الخدمات الطبية لهم، وذلك انطلاقًا من دور الأزهر الاجتماعي ‏والتنموي.‏
وضمت القافلة نخبة من أساتذة طب الأزهر في العديد من التخصصات، تشمل "المخ والأعصاب، ‏العظام، الباطنة، الصدر، الأنف والأذن والحنجرة، الأطفال، التخدير، الجراحة، الجلدية، الأسنان، ‏المسالك البولية، جراحة الأطفال، جراحة العيون، أمراض النساء".‏
وتعد هذه القافلة هي التاسعة التي يرسلها الأزهر إلى منطقة الواحات البحرية، بالإضافة إلى ‏العديد من القوافل الطبية والإغاثية داخل مصر في مناطق: بئر العبد بشمال سيناء، وبني سويف، فضلًا ‏عن إرسال قافلة إلى جمهورية تشاد في شهر فبراير‎.‎
وتأتي هذه القوافل في إطار توجيهات فضيلة الإمام الأكبر أ.د أحمد الطيب، شيخ الأزهر، بتكثيف ‏القوافل الطبية والإنسانية لهذه المناطق؛ للتخفيف من معاناة المحتاجين وآلام المرضى، وانطلاقًا من الدَّور ‏الإنساني والاجتماعي الذي يضطلع به الأزهرُ الشريف، والذي يُعَدّ مُكَمِّلًا لدوره الدعوي والتعليمي‎.‎

قراءة (2605)/تعليقات (0)

كلمات دالة: قوافل طبية