27 يوليه, 2017

أمين "البحوث الإسلامية" للطلاب الوافدين في الإسكندرية: عليكم بنقل رسالة الإسلام الصحيحة التي تحترم التعددية وتنبذ الكراهية

أمين "البحوث الإسلامية" للطلاب الوافدين في الإسكندرية: عليكم بنقل رسالة الإسلام الصحيحة التي تحترم التعددية وتنبذ الكراهية

التقى د.محيي الدين عفيفي الأمين لمجمع البحوث الإسلامية الطلاب الوافدين في مدينة البعوث الإسلامية بالأسكندرية أثناء وجودهم في المعسكر الصيفي لهذا العام والذي يحصل فيه الطلاب الوافدون على قدر متميز من التدريب العلمي والتوعوي.

وأكد الأمين العام خلال كلمته ل"الطلاب" قائلا: إنكم الثمرة التي ننتظر أن نجني ثمارها فالأزهر بقيادة الإمام الأكبر حريص كل الحرص على الإعداد المتكامل للطلاب الوافدين لكل يكونوا سفراء للأزهر في دولهم ينقلون وسطيته التي تقدم صحيح الدين الإسلامي للناس.

وقال عفيفي للطلاب: لكم دور مهم في تصحيح المفاهيم الصحيحة عن الإسلام مما تعلمتوه في الأزهر الشريف، عليكم بنقل الرسالة الصحيحة للإسلام التي تحترم التعددية والتي تعد سنة كونية أرادها الله في هذا الكون وهو ما نؤكد عليه دائما؛ فالنبي صلى الله عليه وسلم أقام مجتمع المدينة بما فيه من اختلاف وتعددية.

أوضح عفيفي أن الإسلام لم يقل قط باغتيال الناس ولم يدعوا في أي نص من نصوصه إلى الكراهية بل يدعو دائما إلى قبول الآخر والتعايش معه، لافتا إلى أن النبي صلى الله عليه وسلم أيضا نفى الإيمان عمن لا أمانة له ونفى الدين عمن لا عهد له؛ فالدين لا انفصام فيه ولذلك فإن النبي أكد كثيرا بأن الدين يقوم على المبادئ الأخلاقية وليس العبادة فقط.

وقال الأمين العام للطلاب نحن في حاجة إلى أن نرى الإسلام في معاملاتنا وفي تعاملنا مع الجيران وفي الشارع وفي العمل، لافتا إلى أننا أيضا في حاجة إلى إعمال العقل وعدم الانجرار خلف التيارات المضللة فقد يتحدثون عن الجنة والنار وعن الإسلام وهم أبعد ما يكونون عن تعاليمه وقيمه وحفاظه على أمن الناس وعلى دماءهم وأموالهم.

عدد المشاهدة (1123)/التعليقات (0)

كلمات دالة: