26 مايو, 2018

البحوث الإسلامية يهنئ الشعب المصري والقوات المسلحة بمناسبة ذكرى انتصارات العاشر من رمضان

البحوث الإسلامية يهنئ الشعب المصري والقوات المسلحة بمناسبة ذكرى انتصارات العاشر من رمضان

هنأ مجمع البحوث الإسلامية الشعب المصري العظيم والقوات المسلحة الباسلة، بمناسبة ذكرى انتصارات العاشر من رمضان، مؤكدا أن هذه الانتصارات هي استدعاء لروح التعاون والاتحاد والانتصار على النفس، وترك التكاسل وقتل اليأس واستلهام الأمل والعمل البنّاء.

وقال د.محيي الدين عفيفي الأمين العام لمجمع البحوث الإسلامية إن ذكرى انتصارات العاشر من رمضان وما شهدته من تضحيات، لأجل رفع راية مصر وكسر شوكة المعتدي، إنما هي مناسبة طيبة تؤكد على أهمية استمرار الكفاح والعمل لأجل النهوض بهذا الوطن العظيم وحمايته من أية محاولة للمساس به.

أضاف الأمين العام أن انتصارات العاشر من رمضان ضربت لنا أروع الأمثلة في تلاحم الشعب المصري بجميع طوائفه ووقوفه خلف قواته المسلحة، التي كانت ولا تزال الحارس الأمين على الشعب المصري، لما قدمته من تضحيات في معركة الكرامة عام 1973، وماتقدمه الآن من تضحيات كبيرة في حربها الشاملة ضد الإرهاب، أوضح عفيفي أن الوطن بحاجة إلى الجهود المخلصة في العمل والإنتاج والتضحية لاستكمال مسيرة التنمية والتقدم.

كما وجّه الأمين العام التحية والتقدير لكل أم وأسرة مصرية قدمت أحد أبنائها فداء للوطن سواء في الماضي أوالحاضر، وقدم التحية لقواتنا المسلحة الباسلة وقوات الشرطة لما يبذلونه ويقدمونه في سبيل الحفاظ على الوطن ومقدراته.

عدد المشاهدة (857)/التعليقات (0)

كلمات دالة: