13 أبريل, 2016

أمين "البحوث الإسلامية": الأزهر مستمر في دعم الفهم الوسطي للإسلام في مقدونيا

أمين "البحوث الإسلامية": الأزهر مستمر في دعم الفهم الوسطي للإسلام في مقدونيا

التقى أمين عام مجمع البحوث الإسلامية د.محيي الدين عفيفي، اليوم الأربعاء، مسؤول الشئون الدينية بمقدونيا؛ وذلك لبحث أوجه التعاون العلمي بين مجمع البحوث الإسلامية، والشؤون الدينية في مقدونيا فيما يتعلق بمعادلة المناهج الدراسية وتدريب أئمة المساجد من مقدونيا على التعامل مع الأفكار المتطرفة وكيفية الرد على الغلو والتشدد.

وأكد الأمين العام على دعم الأزهر الشريف للمسلمين في مقدونيا في ضوء توجيهات فضيلة الإمام الأكبر شيخ الأزهر للاهتمام بقضايا المسلمين في دول البلقان، وتقديم أوجه الدعم اللازمة في جميع المجالات الدينية والتعليمية.

من جانبه، أعرب مسؤول الشؤون الدينية بمقدونيا عن تقدير بلاده للأزهر الشريف باعتباره المنارة الإسلامية للمسلمين في جميع أنحاء العالم، مطالباً بتقديم مزيد من الدعم للطلاب المقدونيين وزيادة المنح السنوية؛ مع ضرورة إرسال مبعوثي الأزهر إلى مقدونيا وأهمية تدريب الأئمة والخطباء في كافة المجالات التعليمية والدعوية، كما وعد الأمين العام الوفد بتزويدهم بالكتب العلمية اللازمة لهم.

عدد المشاهدة (3789)/التعليقات (0)

كلمات دالة: