13 سبتمبر, 2015

"البحوث الإسلامية" يدين في بيان شديد اللهجة الاعتداء على "الأقصي"..

"البحوث الإسلامية" يدين في بيان شديد اللهجة الاعتداء على "الأقصي"..

استنكر مجمع البحوث الإسلامية بالأزهر الشريف اقتحام قوات الكيان الصهيونى للمسجد الأقصى المبارك، ومحاولة منع المصلين من الصلاة فيه والاعتداء على المرابطين بداخله وعدم مراعاة حرمة وقدسية المسجد.

وأكد المجمع في بيان له أن إطلاق الرصاص داخل ساحات المسجد على المصلين ، يتنافى مع التعاليم التى نصت عليها الشرائع السماوية التى توصى بالسلم والتعايش مع الآخر دون الاعتداء على مقدساته وانتهاك حرمة المسجد الأقصي؛ مشيراً إلى أن هذا التصعيد الخطير وغير المقبول الذى يمس الأقصى، من شأنه أن يؤجج مشاعر المسلمين على مستوي العالم.

كما أوضح المجمع أن ما تفعله قوات الاحتلال بأحد المقدسات الدينية؛ وهو المسجد الأقصي أولي القبلتين وثاني الحرمين هو نوع من التطرف الذي يساعد على مزيد من الاحتقان والكراهية؛ مطالباً المجتمع الدولي بوقف هذه الانتهاكات التي يقوم بها الكيان الصهيوني.

عدد المشاهدة (2862)/التعليقات (0)

كلمات دالة: