27 أبريل, 2020

في ثالث حلقات "بأخلاقنا نرتقي".. أمين "البحوث الإسلامية": ثقافة الاعتذار خلق عظيم يعكس رقي المجتمع وإيجابية أفراده

في ثالث حلقات "بأخلاقنا نرتقي"..  أمين "البحوث الإسلامية": ثقافة الاعتذار خلق عظيم يعكس رقي المجتمع وإيجابية أفراده

واصل الأمين العام لمجمع البحوث الإسلامية د. نظير عيّاد حديثه عن الجوانب الأخلاقية الذي نحتاج إليها في مجتمعنا كي نرتقي به، وذلك في إطار سلسلة تقدمها الصفحة الرسمية للمجمع على فيس بوك بعنوان: "بأخلاقنا نرتقي"، ضمن خطة المجمع التوعوية خلال الشهر الكريم. وتناول الأمين العام في حلقة اليوم فضيلة "الاعتذار"، وأنها من أولى الصفات التي ينبغي أن يتخلق بها المسلم، فالمؤمن ينبغي عليه إذا أساء إلى غيره أن يبادر بالاعتذار حتى يكون مقبولًا كما أرشدنا القرآن الكريم إلى ذلك، ودلت عليه قصص القرآن الكريم.  أضاف عياد أن المعتذر يفتح قلبه لمن يعتذر إليه فتتبدل السيئة بالحسنة، وأننا بحاجة إلى تطبيق خلق الاعتذار خصوصا في شهر رمضان المبارك.

شاهد الفيديو

 

عدد المشاهدة (690)/التعليقات (0)

كلمات دالة: اخبار1441