18 مايو, 2020

في حلقة جديدة من سلسلة "بأخلاقنا نرتقي".. أمين "البحوث الإسلامية": "الرفق بالحيوان" من الفضائل الحسنة لأن الله كتب الإحسان على كل شئ

في حلقة جديدة من سلسلة "بأخلاقنا نرتقي".. أمين "البحوث الإسلامية": "الرفق بالحيوان" من الفضائل الحسنة لأن الله كتب الإحسان على كل شئ

واصل الأمين العام لمجمع البحوث الإسلامية د. نظير عياد حديثه عن الفضائل والأخلاق التي نحتاج إليها في مجتمعاتنا، وذلك من خلال سلسلة "بأخلاقنا نرتقي"، والتي يتم نشرها على موقع المجمع وصفحات التواصل الاجتماعي على مدار أيام الشهر الفضيل.

تناول الأمين العام في حلقة اليوم فضيلة "الرفق بالحيوان"، وكيف تعامل النبي صلى الله عليه وسلم مع الكائنات الحية برفق ولين، ولعل أبرز مثال على ذلك تلك الدابة التي شقت الطريق لتصل إلى رسول الله فما كان منه إلا أن وجّه اللوم لصاحبها وأنها تشكوه إليه، فضلًا عن القطة التي كانت سببًا في دخول إمرأة النار نتيجة إهانة التعامل معها، وأخرى دخلت الجنة في كلب أحسنت إليه.
ولفت إلى أن الإحسان إلى الحيوان من جملة الأمور التي أُمرنا بها باعتبار أن الله قد كتب الإحسان في كل شئ وعلى كل شئ، فنحن في حاجة إلى أن نتعامل مع الحيوان على أنه مخلوق جاء ليعين الإنسان على قضاء بعض حوائجه.

شاهد الفيديو

عدد المشاهدة (1742)/التعليقات (0)

كلمات دالة: اخبار1441