21 مايو, 2020

أمين "البحوث الإسلامية": "الجود والكرم" من دلالات الإيمان ونحن في أمس الحاجة إليه في ظل الظروف الحالية التي يمر بها العالم أجمع

أمين "البحوث الإسلامية": "الجود والكرم" من دلالات الإيمان ونحن في أمس الحاجة إليه في ظل الظروف الحالية التي يمر بها العالم أجمع

واصل الأمين العام لمجمع البحوث الإسلامية د. نظير عياد حديثه عن الفضائل والأخلاق التي نحتاج إليها في مجتمعاتنا، وذلك من خلال سلسلة "بأخلاقنا نرتقي"، والتي يتم نشرها على موقع المجمع وصفحات التواصل الاجتماعي على مدار أيام الشهر الفضيل.

تناول الأمين العام في حلقة اليوم الجود والكرم، حيث يعد من دأب الأنبياء وشيم المرسلين، كما وصف به الله تبارك وتعالى، حيث يتجلى جود الله عز وجل على عباده في هذا الشهر، كما يطلب من عباده أن يجودوا ويتكرموا في هذا الشهر لما فيه من زيادة الأجر والثواب. 

أضاف عياد أن المتأمل في شخص النبي صلى الله عليه وسلم يجد أنه كان معروفًا بهذا الخلق، حيث تواترت الأدلة على مدى جوده، إلا أنه كان أكثر جودًا في شهر رمضان، حتى أنه كان صلى الله عليه وسلم أجود من الريح المرسلة. 

أوضح الأمين العام أن الجود من الأخلاق الطيبة التي ينبغي أن يحرص العبد عليها، لأنه من دلالات الإيمان كما ورد عن النبي صلى الله عليه وسلم، فما أحوجنا إلى تطبيق هذا الخلق والتنافس فيه خصوصًا في ظل هذه الأزمة التي يمر بها العالم أجمع.

شاهد الفيديو

عدد المشاهدة (4439)/التعليقات (0)

كلمات دالة: اخبار1441