25 يونيو, 2015

"البحوث الإسلامية" يطلق قوافل دعوية إلى "الأمن المركزي" خلال شهر رمضان

"البحوث الإسلامية" يطلق قوافل دعوية إلى "الأمن المركزي" خلال شهر رمضان

واصل مجمع البحوث الإسلامية تنظيم القوافل الدعوية إلى قطاعات الأمن المركزي على مستوي الجمهورية منذ بداية شهر رمضان المبارك؛ وذلك لتوعية الجنود والضباط بفضائل شهر رمضان المبارك وفضل العمل فيه عند الله عز وجل.


وقال د.محيي الدين عفيفي الأمين العام لمجمع البحوث الإسلامية أن هذه القوافل تم توجيهها إلى أبرز قطاعات الأمن المركزي على مستوي المحافظات ومنها: قطاع القاهرة والإسكندرية والعريش وطنطا وشرق الدلتا والإسماعيلية، بالإضافة إلى قطاعات الوجه القبلي والتي تضم أسيوط وسوهاج وقنا.


أضاف الأمين العام أن هذه القوافل تنفذ برنامجاً محدداً تم وضعه مسبقاً يقوم على تنظيم لقاء بكل قطاع في شكل حفل يحضر فيه أفراد وضباط هذا القطاع؛ ويبدأ بقراءة القرآن وإلقاء محاضرتين من علماء ووعاظ الأزهر الشريف، بالإضافة إلى الإنشاد الديني وفتح باب النقاش وتلقي الأسئلة والإجابة عليها.


تابع الأمين قائلاً: أن البرنامج لا يقتصر على هذا اللقاء فحسب وإنما يقوم أئمة الأزهر بأداء صلاة القيام يومياً في مساجد معظم القطاعات؛ فضلاً عن إلقاء محاضرة خلال صلاة التراويح.


كشف عفيفي أن هذه القوافل تستهدف توجيه رسائل دعوية إلى شريحة من المجتمع يقع عليهم مهمة حفظ الأمن في البلاد وهو ما يجعلهم في حاجه إلى التوعية الدينية المستمرة لبيان قيمة ما يقومون به من عمل عند الله عز وجل خاصةً في شهر رمضان المبارك، مشيراً إلى أنها تهتم أيضاً بمناقشتهم في كثير من أمور دينهم وتقديم الدعم المعنوي لهم لمساندتهم في المهام الصعبة التي يقومون بها من أجل حفظ الأمن

عدد المشاهدة (3959)/التعليقات (0)

كلمات دالة: