02 يونيو, 2015

أمين البحوث الإسلامية يلتقي مفتي بورما لبحث احتياجات الطلاب الوافدين

أمين البحوث الإسلامية يلتقي مفتي بورما لبحث احتياجات الطلاب الوافدين

المركز الإعلامي - مجمع البحوث الإسلامية

التقى الأمين العام لمجمع البحوث الإسلامية د.محي الدين عفيفي، صباح اليوم الثلاثاء، الدكتور عبد السلام مينتين، مفتي دولة بورما والوفد الموافق له .

وأعرب الأمين العام لمجمع البحوث الإسلامية، عن موافقة الأزهر الشريف لتلبية مطالبهم واحتياجاتهم من زيادة المنح الدراسية للطلاب والطالبات في مراحل التعليم المختلفة في الأزهر الشريف، واستعداده لتزويدهم بالكتب العلمية والمصاحف ، وإيفاد مبعوثي الأزهر الشريف، تأكيداً لدور الأزهر الريادي في خدمة المسلمين في أنحاء العالم .

من جانبه قال مفتي بورما أن المسلمين في بورما يعانون الظلم والقهر؛ حيث لا تتوفر لهم حرية التعبير ولا تُلبي احتياجاتهم ولا يتم توظيفهم في المناصب القيادية، وأن الحكومة لا تريد منظمة إسلامية واحدة ولا توجد رابطة بينهم مما يتطلب التعاون مع الأزهر الشريف باعتباره منارة الوسطية والاعتدال في العالم.

كما طالب مفتي بورما الأزهر الشريف أن يقدم لهم المساعدات العلمية، التي تساهم في تعليمهم في الأزهر ليعودوا إلى بلادهم سفراء للأزهر .

عدد المشاهدة (2670)/التعليقات (0)

كلمات دالة: