25 أبريل, 2015

"أسباب اختلاف المفسرين وتنوعهم" .. محاضرة لوعاظ الأزهر ضمن فاعليات الدورة التأهيلية

"أسباب اختلاف المفسرين وتنوعهم" .. محاضرة لوعاظ الأزهر ضمن فاعليات الدورة التأهيلية

استضافت كلية اللغة العربية بالقاهرة محاضرة اليوم السبت عن اختلاف تفاسير القرآن وتنوعها وأسباب ذلك التنوع ، حيث ألقي المحاضرة الدكتور عبدالفتاح العوارى عميد كلية أصول الدين بالقاهرة ، والذى استعرض الخلفيات والآليات التى يرجع إليها تنوع التفاسير للقرآن الكريم والتى منها اختلاف المدلولات اللغوية والبلاغية والتى يختلف التأويل علي أساسها، كما أن اختلاف الواقع والظروف وغيرها من المتغيرات قد ينتج عنها اختلاف في التفسير.

وأوضح "العوارى" أن علينا أن نستوعب الأدوات التى يقوم عليها علم التفسير حتى نفهم أسباب التنوع في آراء المفسرين وتباينها أحيانا، واستطرد قائلاً: أن علماء الوعظ تحديدا يجب أن يرسخوا أقدامهم فوق أرضية صلبة من العلوم الممكنة من فهم التفاسير ونقلها للناس بروحها ومراميها.

من جنبه أشار الأمين العام لمجمع البحوث الإسلامية الدكتور محيي الدين عفيفي أن النص القرآنى صالح لكل زمان ومكان، وأن الإشكالية دائما تكون في الفهم الخاطئ للنص بتأويلات قاصرة ناتجة عن قصور في الإلمام بالعلوم الشرعية واللغوية الضرورية وهو الدافع وراء تلك المحاضرات المكثفة للوعاظ لتمكينهم من القدرة علي الاستدلال وإسقاط النص على الواقع بمتغيراته ومستحدثاته بما يمكننا من التصدى لتجديد الخطاب في تلك المرحلة المهمة.

عدد المشاهدة (8822)/التعليقات (0)

كلمات دالة: