07 يونيو, 2022

غدًا .. أمين «البحوث الإسلامية» يستعرض تجربة مركز الأزهر العالمي للفلك الشرعي في الملتقى الدوليٍّ حول التجارب والممارسات الناجحة

يشارك الأمين العام لمجمع البحوث الإسلامية د. نظير عياد في فعاليات الملتقى الدوليٍّ بالقاهرة حول التجارب والممارسات الناجحة في مجال (إدارة المؤسَّسات التراثية) لعام 2022؛ والذي تعقده المنظمة العربية للتنمية الإدارية بالتعاون مع معهد المخطوطات العربية، تحت عنوان: "إدارة المؤسسات التراثية" في الفترة من 7-8 يونيه؛ حيث يستعرض الأمين العام تجربة مركز الأزهر العالمي للفلك الشرعي باعتباره أحد التجارب الرائدة في مجال خدمة التراث العربي الفلكي.
وقال د. نظير عيّاد الأمين العام لمجمع البحوث الإسلامية ونائب رئيس مركز الأزهر للفلك الشرعي، إن مثل هذه الملتقيات العلمية تمثل أهمية كُبرى في مجال خدمة التراث الإنساني بصفة عامة، والعربي والإسلامي بصفة خاصة، مؤكدًا أن الحفاظ على هوية الأمم والمجتمعات والأفراد هو أساس بقائها، ومقاومتها لعوامل الاستقطاب والهيمنة، ولا يتأتى ذلك إلا من خلال الحفاظ على التراث.
أضاف عياد أن التعامل مع التراث وفق ضوابط معينة يُمكنا من إحياءه والاستفادة منه، وإيجاد الجسور بينه وبين الجيل الحاضر والأجيال التالية، ومن ثمّ نحقّق معنى التواصل الإنسانيّ في مسيرة الأمّة، ونجعل من نهضتها بناء متماسكًا، ومتناسقًا ومتمازجًا، وتستطيع الأمّة من خلاله أن تنهض من كبوتها مرّة ثانية، وأن تتولّى زمام الحضارة الإنسانيّة كما كانت من قبل.

عدد المشاهدة (499)/التعليقات (0)

كلمات دالة: