28 مايو, 2016

أمين "البحوث الإسلامية": لابد من تفويت الفرصة على دعاة التخريب والفتن بالتعايش والمعاملة الحسنة

أمين "البحوث الإسلامية": لابد من تفويت الفرصة على دعاة التخريب والفتن بالتعايش والمعاملة الحسنة

أكد الأمين العام لمجمع البحوث الإسلامية د. محيى الدين عفيفى، أن الإسلام رسخ لمبدأ المواطنة ودعا إليها ليتعايش الناس فيما بينهم من خلال غرس قيم المحبة والود لا العصبية والشجار.

 أضاف الأمين العام خلال زيارة وفد الأزهر لقرية الكرم التابعة لمركز أبو قرقاص بالمنيا؛ على إثر ما شهدته هذه القرية من أحداث ومحاولات لإشعال الفتنة الطائفية بها، أن الإسلام لا يعترف بالشعارات، وإنما يقوم على المعاملات والأخلاق والسلوك الحسن، كما أنه يدعو إلى احترام الآخر واحترام اختياراته الدينية والمذهبية والفكرية والتعامل معه بالأخلاق الحميدة التى تحلى بها النبى صلى الله عليه وسلم فى تعامله مع غير المسلمين.

وطالب عفيفي أهل البلدة بتفويت الفرصة على دعاة التخريب والفتن الذين لا يريدون لهذا الوطن أن تقوم له قائمة؛ مشيراً إلى أن رفعة هذا الوطن ونهضته وتقدمه تكمن فى التعاون بين أطياف مجتمعه ونبذ العنصرية والفرقة فيما بينهم، واحترام إنسانية الإنسان والوقوف يداً واحدة أمام العدو الحقيقى الذى يحاول دائما زرع الفتنة بين شركاء الوطن.

ولفت الأمين العام إلى أن هناك محاولات ومخططات تتربص بوحدة المصريين، ولكنهم قادرون على إحباطها ليثبتوا للعالم أجمع قوة عزيمتهم في مواجهة هذه التحديات التي تسعى للنيل من استقرار وطنهم.

عدد المشاهدة (2814)/التعليقات (0)

كلمات دالة: