21 مارس, 2015

"عفيفي": فعاليات "كيف نختلف" بالبعوث الإسلامية تؤتي ثمارَها

"عفيفي": فعاليات "كيف نختلف" بالبعوث الإسلامية تؤتي ثمارَها

أكد الأمين العام لمجمع البحوث الإسلامية، د .محيي الدين عفيفي، على أهمية تواصل الفعاليات الثقافية بمدينة البعوث الإسلامية والتي ينظمها مجمع البحوث من أجل توعية الطلاب الوافدين بسماحة الإسلام وضرورة تجديد الخطاب الديني، وترسيخ ثقافة التعايش السلمي مع الآخر، وحماية الطلاب من استغلالهم لتنفيذ أجندات معادية لمصر وتحذيرهم من أي محاولة استقطاب فكري أو مادي باسم الدين، وذلك بتزييف الحقائق والوقائع.

وأشار "عفيفي" إلى أن طبيعة اللقاءات حوارية بالأساس حتى يمكن رصد ما يدور في أذهان الطلاب ومناقشتهم بأسلوب علمي هادئ ومقنع بعيدا عن المصادرة أو الاحتكار الفكري.

وأكد أن هذه المحاضرات تعقد بصفة مستمرة لكل الجنسيات التي تقطن مدينة البعوث الإسلامية، من أجل التعرف على مشكلاتهم المجتمعية والفكرية المختلفة، والعمل على رصد الشبهات، وتفنيدها بطريقة علمية، بأسلوب وسطي يجمع بين الأصالة والمعاصرة، حتى نتمكن من اجتثاث الأفكار المتطرفة التي تتبناها الجماعات الإرهابية.

عدد المشاهدة (4127)/التعليقات (0)

كلمات دالة: