04 ديسمبر, 2023

على هامش مشاركته في المؤتمر الدولي التاسع لكلية التربية.. أمين "البحوث الإسلامية": الإسلام سلك مسلكًا فريدًا في الحديث عن بناء الإنسان

على هامش مشاركته في المؤتمر الدولي التاسع لكلية التربية.. أمين "البحوث الإسلامية": الإسلام سلك مسلكًا فريدًا في الحديث عن بناء الإنسان

شارك الأمين العام لمجمع البحوث الإسلامية د. نظير عياد في فعاليات المؤتمر الدولي التاسع لكلية التربية بنين بالقاهرة والذي يعقد تحت عنوان: (التربية وبناء الإنسان في عالم متغير- رؤية أزهرية استشرافية)؛ وذلك بحضور د. محمد الضويني وكيل الأزهر الشريف، د. سلامة داود، رئيس جامعة الأزهر ، الشيخ أيمن عبد الغني رئيس قطاع المعاهد الأزهرية، والسادة نواب رئيس جامعة الأزهر، وعدد من عمداء ووكلاء كليات الجامعة. 
وأوضح الأمين العام، أن الإسلام سلك مسلكا فريدًا في الحديث عن بناء الإنسان؛ وذلك من خلال تركيزه على محاور متعددة، متى اختل واحد منها اختل بناء الإنسان، من خلال البناء العقدي، والبناءُ الروحي، والبناء العلمي والمعرفي، والبناء الأخلاقي، والبناء البدني والجسدي، مشيرًا إلى منهج القرآن الكريم في بناء الإنسان، وإعداده إعدادا متكاملا ومتناسقا في جميع الجوانب والمجالات، بدءا من تصحيح المفاهيم والتصورات والمعتقدات، ومرورا بالجوانب الأخرى الروحية والمعرفية والخلقية، ووصُولا إلى البدنية، حيث إن هذه المجالاتُ مترابطةٌ، ويُكَمِّلُ بعضُهَا بعضًا.
أشار الأمين العام إلى أن غاية القرآن الكريم من بناء الإنسان على هذه الصفة، وتلك الكيفية المتكاملة الجوانب هي تأهيله، ليكون صالحًا في نفسه، مصلحًا لغيره، قادرًا على أداء الغاية التي من أجْلها خلق، المتمثلة في ممارسة  استخلاف العمرانِ، وفق مراد الله عزَّ وجلَّ، مؤكدًا على دور الأزهر الشريف بجميع قطاعاته بقيادة فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر الشريف ببناء الإنسان وتعليمه وتثقيفه، من خلال الأنشطة  التوعوية والتثقيفية الشاملة التي تستهدف الفكر الإنساني.

عدد المشاهدة (174)/التعليقات (0)

كلمات دالة: