28 مايو, 2024

البحوث الإسلامية يعلن انطلاق أولى قوافل توعية الحجيج بمطار القاهرة

البحوث الإسلامية يعلن انطلاق أولى قوافل توعية الحجيج بمطار القاهرة

 

أعلن مجمع البحوث الإسلامية بالأزهر الشريف انطلاق أول قافلة للتوعية بمناسك الحج والعمرة بمطار القاهرة الدولي لتنفيذ برنامجها التوعوي؛ وذلك في إطار جهود مجمع البحوث الإسلامية للتوعية بمناسك الحج والعمرة، وتنفيذًا لتوجيهات فضيلة الإمام الأكبر أ.د. أحمد الطيب_ شيخ الأزهر الشريف بتكثيف جهود التوعية خاصة الموسمية منها.

وقال الأمين العام لمجمع البحوث الإسلامية د. نظير عيّاد، إن قوافل التوعية التي يطلقها المجمع في المطارات والموانئ التي يسافر منها الحجاج كل عام تعمل على استقبال أفواج حجاج بيت الله الحرام وتوعيتهم بمناسك الحج قبيل مغادرة أرض الوطن إلى الأراضي المقدسة؛ حيث تقوم القوافل التي تضم وعاظ الأزهر وواعظاته ممن تم تدريبهم وتأهيلهم بشكل يلبي احتياجات الحجاج المعرفية، بالتوعية المباشرة داخل صالات المطار بمناسك الحج والعمرة لحجاج القرعة والتضامن والجمعيات على مستوى الجمهورية، بالإضافة إلى حجاج الوزارات والهيئات المختلفة والسياحة، حيث يتم تقسيم أعضاء القافلة على فترات مختلفة على مدار اليومية لتغطية كل أفواج الحجاج على مدار 24 ساعة في المطارات والموانئ.

أضاف عيّاد أن القوافل تركز على العديد من محاور التوعية من أهمها: فقه التيسير، وكيفية استغلال هذه الرحلة المباركة في طاعة الله، وبيان ضرورة الإخلاص في القول والعمل وأن ذلك من أهم أسباب قبول الحج، إضافة إلى شرح مناسك الحج وتوضيح أركانه ومبطلاته، والسنن المستحبة فيه، إلى غير ذلك مما يحتاج إليه الحاج خلال هذه الرحلة من الإحرام وحتى العودة إلى موطنه، مشيرًا إلى أن تلك القوافل تشهد تفاعلًا كبيرًا من جانب حجاج بيت الله الحرام، والإشادة بالدور الكبير الذي يبذله وعاظ وواعظات الأزهر الشريف في نشر منهج الأزهر الذي يتسم بالوسطية والاعتدال في فهم وتطبيق الدين الإسلامي.

أوضح الأمين العام أن قوافل التوعية بمناسك الحج والعمرة تشهد مشاركة واعظات الأزهر الشريف بجانب الوعاظ؛ وذلك لما تمثله مشاركتهن من أهمية للسيدات قبل سفرهن لأداء هذه الفريضة، وحاجتهن إلى الحصول على بعض المعلومات المرتبطة بالاحتياجات النسائية أثناء أداء المناسك.

عدد المشاهدة (1018)/التعليقات (0)

كلمات دالة: