09 مارس, 2018

"البحوث الإسلامية": كل قطرة دم سالت من الشهداء دفاعا عن الوطن سطرت تاريخًا مشرفًا من التضحية والفداء يظل معينا للأجيال

"البحوث الإسلامية": كل قطرة دم سالت من الشهداء دفاعا عن الوطن سطرت تاريخًا مشرفًا من التضحية والفداء يظل معينا للأجيال

وجه مجمع البحوث الإسلامية في ذكرى "يوم الشهيد" تحية تقدير وإجلال لكل الشهداء الذين ضحوا بأنفسهم فداء للوطن؛ كما وجه التحية لأم كل شهيد ولكل أسرة تحملت الفراق لأجل تراب هذا الوطن.

 وأعرب المجمع عن بالغ اعتزازه وتقديره لقواتنا المسلحة وشهدائنا الأبرار لما بذلوه وقدموه من تضحيات للحفاظ على أمن مصر وأمن أبنائها، مؤكدا أن قواتنا المسلحة تظل هي الحارس الأمين على مصر وشعبها، التي لم تتأخر لحظة في تقديم الغالي والنفيس من أجل رفعة الوطن وكرامة الشعب المصري والحفاظ على مقدراته وحماية مصر من محاولات العبث بها.

وأكد المجمع أن كل قطرة دم سالت من الشهداء الأبرار، دفاعا عن الوطن وحماية أبنائه، سطرت تاريخًا خالدا مشرفًا من التضحية والفداء، لن تنتهي ذكراه أبداً بل ستظل خالدة في قلوب المصريين؛ لأنهم جسدوا أسمى معاني العطاء والروح الوطنية المخلصة.

وقال المجمع إذا كانت هذه هي السيرة العطرة لهؤلاء الأبطال في الدنيا فإن لهم منزلة عظيمة عند الله يوم القيامة فهم أحياء عند ربهم يرزقون، قال تعالى: {وَلَا تَحْسَبَنَّ الَّذِينَ قُتِلُوا فِي سَبِيلِ اللَّهِ أَمْوَاتًا بَلْ أَحْيَاءٌ عِنْدَ رَبِّهِمْ يُرْزَقُون}.

ودعا المجمع المولى عز وجل أن يتقبل شهداءنا الأبرار في الفردوس الأعلى وأن يحفظ قواتنا المسلحة وقوات الشرطة وشعب مصر العظيم والقيادة الحكيمة ويوفقها لما فيه خير البلاد والعباد.

 

 

 

عدد المشاهدة (4482)/التعليقات (0)

كلمات دالة: