22 مارس, 2021

بالتفاصيل.. ننشر محاور برنامج "البحوث الإسلامية" في رمضان

بالتفاصيل.. ننشر محاور برنامج "البحوث الإسلامية" في رمضان

-    سلاسل علمية توعوية وأمسيات دينية بمشاركة علماء الأزهر .
-    سلسلة فتاوى على مدار الشهر الكريم.
-    رسائل تنموية وتثقيفية لاستغلال الوقت ودعم المعرفة لدى الشباب.
-    لقاءات تربوية وأسرية تخاطب المرأة.
-    برنامج يومي بالجامع الأزهر ومدينة البعوث الإسلامية.
-    برنامج دعوي بثلاثة لغات مختلفة.

أعلن مجمع البحوث الإسلامية بالأزهر الشريف عن تنفيذ خطة توعوية شاملة خلال شهر رمضان المبارك؛ حيث يتم تنفيذها إلكترونيًا من خلال موقع المجمع على بوابة الأزهر الإلكترونية، وعبر صفحات التواصل الاجتماعي "فيس بوك وتويتر وتليجرام"، وبرامج التواصل الأخرى ومنها "زووم وتيمز"، وبمشاركة وعاظ وواعظات الأزهر الشريف.
وقال الأمين العام لمجمع البحوث الإسلامية د. نظير عياد، إن خطة التوعية بالمجمع خلال شهر رمضان المبارك للعام الحالي وفي ظل الظروف الحالية التي يمر بها العالم، تنفذ من خلال مجموعة من المحاور المهمة، كما يتم تقديم المحتوى الخاص بها باللغتين العربية والإنجليزية ليستفيد منها المسلمون غيرالناطقين بالعربية، وتستهدف تحقيق أكبر قدر من الوصول للجمهور، لتحقيق الاستفادة الكاملة من التوعية.
أضاف عيّاد، أن المحور الأول يتعلق بالتوعية المجتمعية خلال الشهر الكريم خاصة وأن الناس في هذا الشهر لديهم الاستعداد الكامل لاستقبال الرسائل التي يمكن أن تغير حياتهم إلى الأفضل، حيث يقوم هذا المحور على نشر مجموعة من الخواطر الدعوية التي توجّه رسائل مباشرة ومختصرة ومرتبطة بحياة الناس، وتقدم هذه الرسائل مكتوبة، ومسموعة ومرئية يشارك فيها وعاظ وواعظات الأزهر، كما تركز هذه الرسائل على استعادة القيم الأخلاقية والمهجورة في المجتمع، ودعم جانب الإحساس بالمسئولية المجتمعية في الحياة، وتخاطب تلك الرسائل فئات عمرية مختلفة من أفراد المجتمع كالأطفال والشباب وكبار السن والمرأة بما يتناسب مع احتياجات كل فئة، لافتًا إلى أن هناك سلاسل علمية مهمة ستقدم في هذا الشأن.
أشار الأمين العام إلى أن المحور الثاني: يتمثل في تنفيذ مجموعة من الأمسيات الدينية والتي تنفذ عبر المنصات الإلكترونية كبديل للأمسيات المباشرة التي كانت تنفذ من قبل في مراكز الشباب والنوادي خلال موسم شهر رمضان، ويحاضر فيها نخبة من علماء الأزهر الشريف، لتحقيق رسالة الأزهر ودور دعاته في الحفاظ على وعي المجتمع بمختلف فئاته، خاصة فئة الشباب ممن هم في حاجة مستمرة إلى من يأخذ بأيديهم ويحافظ على عقولهم من العبث بها والتلاعب بمستقبلهم، ويوضح لهم ما التبس عليهم من مفاهيم ترتبط بشئون حياتهم ارتباطًا مباشرًا.
أوضح عياد أن المحور الثالث: يتعلق  بالفتاوى؛ حيث ستقدم بأكثر من شكل يناسب اهتمامات الجمهور المتابع بش  كل يومي، وستعرض مكتوبة ومرئية من خلال فتاوى مسجلة لأعضاء لجان الفتوى الرئيسة، كما سيتم تحديد توقيت لاستقبال الفتاوى المباشرة والرد عليها، إلى جانب خدمة الفتاوى الإلكترونية المقدمة من خلال موقع المجمع، والتي تستهدف القضاء على الفتاوى الشاذة والمضللة خاصة في ظل الظروف التي نمر بها حاليًا، كما أن هذه الفتاوى سيرتبط بعضها بأحكام الصيام وربطه ببعض المستجدات التي تسأل عنها الناس في هذا الشأن، كما سيرتبط بعضها الآخر ببعض القضايا التي تشغل بال الناس.
أكد الأمين العام أن المحور الرابع: وهو المحور التثقيفي ويستهدف التركيز على ضرورة استغلال الوقت في تحقيق منفعة شخصية من خلال القراءة وتنمية العقل، واستغلال وقت الصيام في أنشطة تعود على صاحبها بالنفع في الدنيا والآخرة، من خلال مساعدة الآخرين خاصة في ظل الظروف الحالية التي  نحتاج فيها إلى التعاون والتكافل والإحساس بالآخرين.
وتابع عيّاد  أن المحور الخامس: وهو محور المرأة ويعرض لجوانب تربوية وأسرية وفتاوى نسائية واستحضار بعض النماذج لسيدات من عهد الصحابة والتابعين والعصر الحديث ممن كان لهن دور مجتمعي مهم، فضلًا عن حلقات تحفيظ القرآن الكريم التي تنفذها الواعظات يوميًا عبر مجموعات تواصل إلكترونية، حيث يستهدف تيسير عملية التواصل بين واعظات الأزهر وبين الجمهور خاصة من السيدات عبر منصات التواصل الإلكتروني المختلفة وعلى مدار اليوم، لتلبية احتياجات هذه الفئة المهمة في المجتمع خاصة وأنه يقع عليهن أدوار متعددة تحتاج إلى معرفة مستمرة بكل القضايا الحياتية والمجتمعية والأسرية، بما يمكن هذه الشريحة من القيام بهذا الدور كما ينبغي فعليهن يقع عبء تربية وتأسيس الأبناء ممن يمثلون لبنة بناء المجتمع.
أما على مستوى المحور السابع، أوضح عيّاد أنه يتمثل في تقديم مجموعة من الدروس لوعاظ الأزهر في أوقات الصلاة في الجامع الأزهر وفي مدينة البعوث الإسلامية.
ومن المقرر أن يقدم المجمع هذا العام برنامجًا دعويًا بثلاثة لغات مختلفة هي: الإنجليزية والفرنسية والألمانية، وتوجه إلى المسلمين غير الناطقين بالعربية، وتقدم محتوى متنوع يشبع احتياجاتهم المعرفية.-    سلاسل علمية توعوية وأمسيات دينية بمشاركة علماء الأزهر .
-    سلسلة فتاوى على مدار الشهر الكريم.
-    رسائل تنموية وتثقيفية لاستغلال الوقت ودعم المعرفة لدى الشباب.
-    لقاءات تربوية وأسرية تخاطب المرأة.
-    برنامج يومي بالجامع الأزهر ومدينة البعوث الإسلامية.
-    برنامج دعوي بثلاثة لغات مختلفة.
أعلن مجمع البحوث الإسلامية بالأزهر الشريف عن تنفيذ خطة توعوية شاملة خلال شهر رمضان المبارك؛ حيث يتم تنفيذها إلكترونيًا من خلال موقع المجمع على بوابة الأزهر الإلكترونية، وعبر صفحات التواصل الاجتماعي "فيس بوك وتويتر وتليجرام"، وبرامج التواصل الأخرى ومنها "زووم وتيمز"، وبمشاركة وعاظ وواعظات الأزهر الشريف.
وقال الأمين العام لمجمع البحوث الإسلامية د. نظير عياد، إن خطة التوعية بالمجمع خلال شهر رمضان المبارك للعام الحالي وفي ظل الظروف الحالية التي يمر بها العالم، تنفذ من خلال مجموعة من المحاور المهمة، كما يتم تقديم المحتوى الخاص بها باللغتين العربية والإنجليزية ليستفيد منها المسلمون غيرالناطقين بالعربية، وتستهدف تحقيق أكبر قدر من الوصول للجمهور، لتحقيق الاستفادة الكاملة من التوعية.
أضاف عيّاد، أن المحور الأول يتعلق بالتوعية المجتمعية خلال الشهر الكريم خاصة وأن الناس في هذا الشهر لديهم الاستعداد الكامل لاستقبال الرسائل التي يمكن أن تغير حياتهم إلى الأفضل، حيث يقوم هذا المحور على نشر مجموعة من الخواطر الدعوية التي توجّه رسائل مباشرة ومختصرة ومرتبطة بحياة الناس، وتقدم هذه الرسائل مكتوبة، ومسموعة ومرئية يشارك فيها وعاظ وواعظات الأزهر، كما تركز هذه الرسائل على استعادة القيم الأخلاقية والمهجورة في المجتمع، ودعم جانب الإحساس بالمسئولية المجتمعية في الحياة، وتخاطب تلك الرسائل فئات عمرية مختلفة من أفراد المجتمع كالأطفال والشباب وكبار السن والمرأة بما يتناسب مع احتياجات كل فئة، لافتًا إلى أن هناك سلاسل علمية مهمة ستقدم في هذا الشأن.
أشار الأمين العام إلى أن المحور الثاني: يتمثل في تنفيذ مجموعة من الأمسيات الدينية والتي تنفذ عبر المنصات الإلكترونية كبديل للأمسيات المباشرة التي كانت تنفذ من قبل في مراكز الشباب والنوادي خلال موسم شهر رمضان، ويحاضر فيها نخبة من علماء الأزهر الشريف، لتحقيق رسالة الأزهر ودور دعاته في الحفاظ على وعي المجتمع بمختلف فئاته، خاصة فئة الشباب ممن هم في حاجة مستمرة إلى من يأخذ بأيديهم ويحافظ على عقولهم من العبث بها والتلاعب بمستقبلهم، ويوضح لهم ما التبس عليهم من مفاهيم ترتبط بشئون حياتهم ارتباطًا مباشرًا.
أوضح عياد أن المحور الثالث: يتعلق  بالفتاوى؛ حيث ستقدم بأكثر من شكل يناسب اهتمامات الجمهور المتابع بش  كل يومي، وستعرض مكتوبة ومرئية من خلال فتاوى مسجلة لأعضاء لجان الفتوى الرئيسة، كما سيتم تحديد توقيت لاستقبال الفتاوى المباشرة والرد عليها، إلى جانب خدمة الفتاوى الإلكترونية المقدمة من خلال موقع المجمع، والتي تستهدف القضاء على الفتاوى الشاذة والمضللة خاصة في ظل الظروف التي نمر بها حاليًا، كما أن هذه الفتاوى سيرتبط بعضها بأحكام الصيام وربطه ببعض المستجدات التي تسأل عنها الناس في هذا الشأن، كما سيرتبط بعضها الآخر ببعض القضايا التي تشغل بال الناس.
أكد الأمين العام أن المحور الرابع: وهو المحور التثقيفي ويستهدف التركيز على ضرورة استغلال الوقت في تحقيق منفعة شخصية من خلال القراءة وتنمية العقل، واستغلال وقت الصيام في أنشطة تعود على صاحبها بالنفع في الدنيا والآخرة، من خلال مساعدة الآخرين خاصة في ظل الظروف الحالية التي  نحتاج فيها إلى التعاون والتكافل والإحساس بالآخرين.
وتابع عيّاد  أن المحور الخامس: وهو محور المرأة ويعرض لجوانب تربوية وأسرية وفتاوى نسائية واستحضار بعض النماذج لسيدات من عهد الصحابة والتابعين والعصر الحديث ممن كان لهن دور مجتمعي مهم، فضلًا عن حلقات تحفيظ القرآن الكريم التي تنفذها الواعظات يوميًا عبر مجموعات تواصل إلكترونية، حيث يستهدف تيسير عملية التواصل بين واعظات الأزهر وبين الجمهور خاصة من السيدات عبر منصات التواصل الإلكتروني المختلفة وعلى مدار اليوم، لتلبية احتياجات هذه الفئة المهمة في المجتمع خاصة وأنه يقع عليهن أدوار متعددة تحتاج إلى معرفة مستمرة بكل القضايا الحياتية والمجتمعية والأسرية، بما يمكن هذه الشريحة من القيام بهذا الدور كما ينبغي فعليهن يقع عبء تربية وتأسيس الأبناء ممن يمثلون لبنة بناء المجتمع.
أما على مستوى المحور السابع، أوضح عيّاد أنه يتمثل في تقديم مجموعة من الدروس لوعاظ الأزهر في أوقات الصلاة في الجامع الأزهر وفي مدينة البعوث الإسلامية.
ومن المقرر أن يقدم المجمع هذا العام برنامجًا دعويًا بثلاثة لغات مختلفة هي: الإنجليزية والفرنسية والألمانية، وتوجه إلى المسلمين غير الناطقين بالعربية، وتقدم محتوى متنوع يشبع احتياجاتهم المعرفية.

عدد المشاهدة (1018)/التعليقات (0)

كلمات دالة: