في ختام الصالون الثقافي.. 7 توصيات لملتقى مركز الأزهر العالمي للفلك الشرعي حول ظاهرة التنجيم  خلال كلمته بملتقى مركز الفلك.. أمين البحوث الإسلامية: الملتقى يؤكد على احترام العقل وتقديره ومنزلة العرف في الشريعة الإسلامية ودور العلوم التجريبية  "البحوث الإسلامية": قوافل توعية داخلية تجوب محافظتي القاهرة والدقهلية  بعنوان: «صناعة التنجيم والأبراج .. بين العرف والشرع والفلك» الأحد.. «البحوث الإسلامية» ينظِّم الملتقى العلمي الأول لمركز الأزهر العالمي للفلك الشرعي وعلوم الفضاء  "البحوث الإسلامية" يطلق حملة توعية موسعة في جميع محافظات مصر بعنوان "نحو أسرة آمنة ومجتمع مستقر"  تستمر أسبوع كامل بمشاركة وعاظ وواعظات الأزهر.. "البحوث الإسلامية" يطلق قافلتين دعويتين إلى الإسماعيلية وجنوب سيناء  ناقشت الكثير من القضايا المجتمعية والحيوية .. قافلة "البحوث الإسلامية" بأسوان تواصل برنامجها الميداني وتلتقي الجمهور في أماكن متنوعة بالمحافظة 

في جناح الأزهر بمعرض القاهرة الدولي للكتاب.. "البحوث الإسلامية": مجموعة إصدارات مهمة ترسخ لمبدأ المواطنة وتدعم أواصر التعايش السلمي بين الناس

  • | الثلاثاء, 29 يناير, 2019
في جناح الأزهر بمعرض القاهرة الدولي للكتاب.. "البحوث الإسلامية": مجموعة إصدارات مهمة ترسخ لمبدأ المواطنة وتدعم أواصر التعايش السلمي بين الناس

قال د.محيي الدين عفيفي الامين العام لمجمع البحوث الإسلامية والمشرف على جناح الأزهر بمعرض القاهرة الدولي للكتاب إن المجمع يقدم ضمن إصداراته العلمية التي يشارك بها في معرض الكتاب، باقة من الكتب التي تناقش مجموعة من القضايا المهمة كالمواطنة والتعايش المشترك، والسلام النفسي بين أبناء الوطن الواحد، واستشعار المسئولية المجتمعية، حيث تتنوع عناوين تلك الإصدارات، ومنها: تأسيس دولة المواطنة في الإسلام، وحقوق غير المسلمين في المنظور الإسلامي، والمختار من العلاقات الدولية في الإسلام، والدين والحضارة الإنسانية، والإسلام فطرة الله، ومهمة الإسلام في العالم، وسفير الإسلام إلى سائر الأقوام، وهذا هو الإسلام.

أضاف "عفيفي" أن إصدار تلك الكتب يأتي في إطار الجهود العلمية التي يبذلها الأزهر الشريف، لترسيخ قيم المواطنة، والتعايش السلمي، واحترام إنسانية الإنسان، وإعلاء مصلحة الوطن فوق جميع المصالح.

أوضح الأمين العام أن هذه المجموعة من الإصدارات تكشف عن دعوة الإسلام إلى بناء العلاقات الإنسانية على أسس من الحب والبر والعدل، والتأكيد على نشر السلام العالمي في العلاقات الدولية، مشيراً إلى أن الإسلام نظم العلاقات الإنسانية من خلال التأكيد على الأخوة بين جميع الناس وإن اختلفت أديانهم أومذاهبهم أوأفكارهم، كما تبين أن الإسلام جاء لينظم قواعد العلاقات الإنسانية على الرحمة والمحبة والمساواة، والتعاون البشري، والكرامة، والتسامح، والحرية، واحترام العقيدة احتراما كاملا، وترسيخ مبدأ السلام.

طباعة
الأبواب: الرئيسية
كلمات دالة: