مرصد الأزهر يستقبل وفدًا من أكاديمية شباب المتوسط للتعرف على جهود مكافحة التطرف والإرهاب

  • | الأحد, 29 أغسطس, 2021
مرصد الأزهر يستقبل وفدًا من أكاديمية شباب المتوسط للتعرف على جهود مكافحة التطرف والإرهاب

     استقبل مرصد الأزهر لمكافحة التطرف، وفدًا من أكاديمية شباب المتوسط، اليوم الأحد، وذلك ضمن المشروع الذي تشرف عليه وزارة الشباب والرياضة؛ بهدف التعرف على آلية عمل المرصد والوحدات المختلفة به، وأبرز إصداراته في مجال مكافحة التطرف والإرهاب، وسبل حماية الشباب من الأفكار الهدامة.
وألقى فضيلة الأستاذ الدكتور محمد الضويني، وكيل الأزهر الشريف، كلمة ترحيبية بالوفد، أكد خلالها على الدور الذي يبذله الأزهر الشريف في مكافحة التطرف والإرهاب، من خلال فريق متخصص من الباحثين العاملين بمرصد الأزهر الذين يتابعون الأحداث ويرصدون أنشطة التنظيمات الإرهابية بأنحاء العالم كافة، لتحليل ودراسة ما يستجد أولًا بأول.
وتحت عنوان "القاهرة وروما .. مدن متوسطية"، ناقش المستشار/ محمد عبد السلام، الأمين العام للجنة العليا للأخوة الإنسانية، مع وفد الأكاديمية عبر الفيديو كونفرنس، عددًا من الموضوعات ذات الصلة؛ بهدف فتح آفاق جديدة لتعزيز التعاون وتبادل الخبرات بين الشباب في كلا البلدين، بما ينعكس بالإيجاب على جهود مكافحة التطرف وحماية الشباب من الانسياق وراء الأفكار المتطرفة الهدامة، التي لا تجني منها المجتمعات سوى الدمار.

يُذكر أن هناك تعاونًا قائمًا بين وزارة الشباب والرياضة، ومرصد الأزهر لمكافحة التطرف، لتنفيذ برنامج «نحو رؤية شبابية لمجابهة التطرف والإرهاب»، حيث تم استقبال عدد من طلاب الجامعات المصرية للوقوف على آلية عمل المرصد وجهود الأزهر في مجال مكافحة التطرف؛ بهدف توعية الطلاب وتحصينهم ضد الأفكار المتطرفة، وتصحيح المفاهيم المغلوطة، وتفنيد الشبهات التي تبثُّها الجماعات الإرهابية، عبر إصداراتها على الإنترنت ومواقع التواصل الاجتماعي.
كما أن تلك الزيارة قد سبقها تنظيم عددٍ من الفعاليات مع مؤسسة «شباب المتوسط» تحت عنوان: «حوار حول وثيقة الأخوة الإنسانية».

طباعة
كلمات دالة:
Rate this article:
No rating