في اليوم الدولي للعمل الخيري .. مرصد الأزهر يؤكد: المشاركة في العمل التطوعي في الصغر جزء مهم للوقاية من التطرف

  • | الأحد, 5 سبتمبر, 2021
في اليوم الدولي للعمل الخيري .. مرصد الأزهر يؤكد: المشاركة في العمل التطوعي في الصغر جزء مهم للوقاية من التطرف

     "الخامس من سبتمبر" من كل عام هو "اليوم الدولي للعمل الخيري"، الذي أعلنته الجمعية العامة للأمم المتحدة في السابع عشر من سبتمبر عام 2012، باقتراحٍ من الحكومة المجرية؛ بهدف التوعية بأهمية وقيمة العمل الخيري، وتوفير منصة مشتركة للأنشطة الخيرية حول العالم، ليشارك بها الأفراد والمنظمات الخيرية والإنسانية والتطوعية من أجل تحقيق أهدافهم على المستوى المحلي والوطني والإقليمي والدولي.
ويرى مرصد الأزهر لمكافحة التطرف، أن نشر ثقافة العمل الخيري في غاية الأهمية خاصة بالنسبة للأطفال والشباب؛ حيث يوفر لهم فضاءات مناسبة تستوعبُ طاقاتهم، وتحصنهم من فيروس العنف والتطرف، وتغرس في نفوسهم تحمل المسئولية تجاه الآخر وحبَ الخير للجميع، وتُشعرهم بأنهم جزء من المشروع الإنساني كله، يعايشون أحداثه ويتفاعلون مع أزماته.
لذا يؤكد المرصد أن المشاركة في العمل الخيري والتطوعي في الصغر جزء مهم للوقاية من التطرف في المستقبل، وبناء على ذلك يدعو جميع الجهات التي تتعامل مع الأطفال والشباب إلى تدريبهم على العمل الخيري والتطوعي الذي يسمو بهم، ويقوى لديهم النزعة الإنسانية، ومن ثم يتعود الطفل والشاب على أن هناك الكثير من الأعمال التي قد يقوم بها الإنسان بلا مقابل مادي، وهنا تتربى فيهما صفة العطاء والتسامح وتقبل الآخر.

طباعة
كلمات دالة:
Rate this article:
No rating