مأساة مسلمى الروهينجا

 

المشاركون في الحوار المجتمعي بالوادي الجديد يحذرون من محاولات اختطاف الشباب فكريا ومعنويا
Sameh Eledwy

المشاركون في الحوار المجتمعي بالوادي الجديد يحذرون من محاولات اختطاف الشباب فكريا ومعنويا

- الأزهر يقدر الفن والإبداع الهادف ولا يقف عائقا أمامهم

- د.عباس شومان :الأزهر لديه رؤية مستقبلية كبيرة لتحصين الشباب

 

برعاية فضيلة الإمام الأكبر أ.د/ أحمد الطيب شيخ الأزهر ، يستمر الأزهر الشريف في عقد سلسلة الحوارات المجتمعية بالمحافظات المصرية للالتقاء بالشباب في مختلف المحافظات ليبين لهم وسطية الإسلام ويحميهم من الفكر المتطرف ، حيث عقد الأزهر الشريف اليوم حوارا مجتمعيا مع شباب محافظة الوادي الجديد، بحضور فضيلة أ.د/ عباس شومان وكيل الأزهر ، واللواء محمود عشماوي محافظ الوادي الجديد ، ونيافة الأنبا بقطر أسقف إبراشية الوادي الجديد .

حيث أكد المشاركون في الحوار أن الأزهر الشريف مؤسسة عريقة حافظت على الدعوة الإسلامية بوسطيتها بل كان له في كل ميدان دور بارز لا ينكره إلا جاحد ، بل تنوع دور الأزهر ليقود نهضة تعليمية شاملة جعلته مرجعية للأمة بكاملها ، فالأزهر ليس جامعا وجامعة بل قلعة علمية ضخمة في مختلف مناحي الدين والحياة تقود فكر الأمة وتحمي الشباب من فكر التطرف والإرهاب.

كما أكد المشاركون أن الشباب اليوم يواجه جهودا مكثفة من قبل أفكار خبيثة تحاول تدميره فكريا ومعنويا، محذرين من خطورة وقوع الشباب في براثن تلك الأفكار ، مطالبين  بضرورة الاهتمام بتوجيه فكر الشباب خلال المرحلة المقبلة التي تحتاج فيها مصر إليهم وإلى طاقتهم الإيجابية في البناء والتنمية والزود عنها في مواجهة أي محاولة للنيل منها.

وخلال إجابته على أسئلة الشباب قال وكيل الأزهر إن المرحلة المقبلة ستشهد افتتاح كليات جديدة للفتيات بجامعة الأزهر وندرس ذلك في الوادي الجديد، مؤكدا أن رؤي الشباب خلال الحوار سنتعامل معها بجدية خاصة فيما يتعلق بضبط الخطاب الدعوي وتصحيح أفكار الشباب وحمايتهم أخلاقيا .

وعن المناهج قال إنه تم تعديل المناهج وهناك لجان تعمل حاليا على مراجعة التعديلات وسيتم مراعاة تبسيط اللغة للطلاب ، مبديا إعجابه باقتراح إحدى الطالبات بتعديل منهج مادة اللغة الفرنسية لتشمل جانب ديني تعليمي مثل اللغة الإنجليزية ، واعدا بدراسته وإعداد منهج مناسب للطلاب.

وأكد وكيل الأزهر أن الدولة لديها خطط جادة يقودها السيد رئيس الجمهورية بنفسة من أجل الحوار مع الشباب والاستفادة من أفكارهم ، والأزهر لديه رؤية مستقبلية كبيرة لتحصين الشباب بدأ بالجزء الهام وهو حمايتهم من فكر الجماعات الإرهابية والمتطرفة منها إنشاء مرصد الأزهر الذي يعمل ب 9 لغات يرصد الشبهات التي تروج لها الجماعات لجذي وتضليل الشباب والرد عليهم باللغات التي تبث بها تلك الجماعات سمومها ، كما يرسل الأزهر قوافل دعوية بالتعاون مع وزارة الأوقاف التي تجوب المحافظات والمساجد لحماية الشباب ، مؤكدا أن قناة الأزهر سيكون لها دور كبير.

وأضاف وكيل الأزهر خلال  إن المرحلة المقبلة ستشهد جهودا مكثفة من أجل القضاء على عشوائية الفتاوي التي انتشرت من غير المؤهلين و المتخصصين  التي قامت بتشتيت فكر الكثير من الشباب ، مطالبا الشباب بعدم الاستماع إليهم وأن يلجئوا للعلماء المؤهلين في الأزهر الشريف لتوضيح كافة الأمور التي يحتاجونها ، مؤكدا أن الأزهر يدعم بقوة الفن والإبداع والإعلام الهادف ولا يقف عائقا أمام فكر يعمل على توجيه الشباب وحمايتهم. 

وفي كلمته هنأ الأنبا بقطر الحضور بالمولد النبوي الشريف، قائلا: إن مصر وطن يحمينا جميعا فيجب أن نحب بعضنا بعضا ونتعاون من أجل تنميته وتقدمه، مشيرا إلى أن الحوار المجتمعي البناء يجب أن يقوم على المحبة قائما على توضيح الحقائق لتكون دافعا قويا ننطلق منه.

وأبدي تعجبه ممن تملأ قلوبهم الكراهية لبعضهم البعض في الوطن ، داعيا الجميع للجلوس والحوار من أجل بناء مستقبل بلادنا مستقبلا مليئا بالحب والعمل بلا جحود ولا إرهاب.

الموضوع السابق بتكلفة بلغت 2.5 مليون جنيه .. وكيل الأزهر ومحافظ الوادي الجديد يفتتحان معهد التعمير الأزهري
الموضوع التالي الأحزاب الشعبية بالبرلمان الأوروبى: تدريب الأزهر لخطباء وأئمة الغرب يعالج القضايا المعاصرة ويواجه الأفكار المتطرفة
طباعة
4740

أخبار متعلقة