مأساة مسلمى الروهينجا

 

علي جمعة يؤكد أهمية ملتقى حوار الشرق والغرب في ظل «الصراعات العالمية»

علي جمعة يؤكد أهمية ملتقى حوار الشرق والغرب في ظل «الصراعات العالمية»

علي جمعة: ملتقى حوار البحرين إقرار لمسيرة الأخوة الإنسانية

علي جمعة: لقاء حكماء الشرق والغرب ضرورة لإعانة الإنسانية على التعاون المشترك

علي جمعة يثمن استضافة البحرين لملتقى حوار الشرق والغرب

     

     أكد فضيلة الأستاذ الدكتور علي جمعة، عضو هيئة كبار العلماء بالأزهر رئيس اللجنة الدينية بمجلس النواب، أهمية انعقاد ملتقى البحرين للحوار تحت عنوان «الشرق والغرب من أجل التعايش الإنساني» في هذا التوقيت الذي يمتلئ فيه العالم بالصراعات والمشكلات مثل أزمة التغير المناخي وأزمة الغذاء العالمية.

وأضاف فضيلته في بيان للمركز الإعلامي للأزهر أن ملتقى البحرين للحوار ضرورة من الضرورات التي تعين الإنسانية على فعل الخير والتعاون المشترك وإقرار مسيرة الأخوة الإنسانية من خلال عبادة الله الواحد الأحد الذي نعبده جميعًا، وقد أوجب الإسلام علينا التعاون لعمارة الأرض فقال تعالى: {وَتَعَاوَنُوا عَلَى الْبِرِّ وَالتَّقْوَى وَلا تَعَاوَنُوا عَلَى الإثْمِ وَالْعُدْوَانِ}.

وثمَّن رئيس اللجنة الدينية بمجلس النواب انعقاد هذا الملتقى من أجل التعايش الإنساني برعاية وحضور جلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة ملك مملكة البحرين، وبمشاركة كريمة من فضيلة الإمام الأكبر الأستاذ الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر رئيس مجلس حكماء المسلمين، مع قداسة البابا فرنسيس بابا الكنيسة الكاثوليكيَّة، ورموز وقادة وممثلي الأديان حول العالم، بالإضافة إلى مجموعة كبيرة من المفكرين والإعلاميين البارزين.

الموضوع السابق رئيس جامعة الأزهر السابق عن ملتقى البحرين: شكرًا مملكة البحرين وشكرًا فضيلة الإمام وقداسة البابا
الموضوع التالي الأمين العام لمجمع البحوث الإسلامية: "ملتقى البحرين للحوار" يأتي في توقيت تعاني فيه الإنسانية من صراعات صنعتها الأنانية وحب الذات وعدم الإحساس بالمسئولية
طباعة
303

أخبار متعلقة